مرة: 2:12 PM - 3/6/2013 | طباعة

مالکی یستفید من ورقة دعم الایرانی

العربیه - خبرأونلاین-أبدأ معک سید حیدر من الأزمة التی تخص إقلیم صلاح الدین وتداعیاته، القائمة العراقیة حتى الآن لم تخرج بتصریح رسمی فی هذا الصدد..

 

أ. حیدر: بالعکس، أولا مطالبة المجلس صلاح الدین أن یکون إقلیم حتى الآن التوصیف القانونی أو المرکز القانونی هی محافظة صلاح الدین لأنه هناک آلیات حتى یتحول طلب مجلس المحافظة بتحویل المحافظة من محافظة إلى إقلیم هناک مجموعة إجراءات تبدأ بطلب ثلثی أعضاء مجلس المحافظة ثم یرفع الطلب إلى رئاسة مجلس الوزراء خلال 15 یوم وأعتقد التعبیر الذی عبر عنه السید نوری المالکی فیه نوع من الخطأ الدستوری کما قال مجلس الوزراء سیرفض هذا الطلب لأنه لیس من حقه، لیس لرئیس مجلس الوزراء ولا مجلس الوزراء أن یرفض هذا الطلب إنما هوملزم بتحویله إلى المفوضیة العلیا للانتخابات وتوفیر کل الأمور اللوجوستیة ومن ضمنها الأموال حتى تستطیع المفوضیة إجراء الانتخابات وإذا ما صوت نصف السکان +1 تأییدهم لطلب التحول من محافظة لإقلیم حینها یمکن أن نکون أمام مرکز قانونی جدید اسمه إقلیم صلاح الدین، ولکن حتى الآن هذه الإجراءات قید التنفیذ.

إذا کانت قید التنفیذ فلماذا التخوف من الحکومة العراقیة وتصریح السید المالکی من هذا الموضوع؟

أ. حیدر: أنا باعتقادی منذ إعلان السید أوباما للانسحاب الکامل کان هناک تخبط من قبل رئیس الحکومة فی إدارة الملف الأمنی وبالنتیجة وجدنا سرعة أزمات ظهرت على الساحة حتى نبقى فی سؤالک الأول عندما قلت أن العراقیة لم تبدی موقف من قضیة الإقلیم، على العکس نحن حذرنا منذ تصریح أحد قیادی العراقیة الأستاذ أسامة النجیفی فی واشنطن عندما حذر من أن استمرار نهج  الإقصاء والتهمیش سیؤدی إلى تنامی الرغبة لدى أبناء المحافظات فی التحول إلى إقلیم وأکد هذا المفهوم أکثر من مرة الدکتور صالح المطلق محذرا ایضا من المنهجیة التی یتبعها السید المالکی خاصة فی إدارة الملف الأمنی، ولذلک الیوم موقفنا واضح من المسألة، نحن وحدة العراق لا نقبل أن تمس، ولکن الیوم صلاح الدین أو الأنبار أو ذی قار لما یشوفون أمامهم واقع حال اسمه إقلیم کردستان، لیست أجهزة نوری المالکی بصفته القائد العام للقوات المسلحة وإنما نفسه رئیس مجلس الوزراء لا یستطیع الذهاب لإقلیم کردستان إلا بأخذ الموافقة بزیارة الإقلیم، ویشوفون أبناءهم السید القائد العام أجهزته من بغداد تذهب تعتقل أبناءهم، فماذا تعمل باقی المحافظات فی ذلک الوقت؟ بالنتیجة العراقیة حذرت من أن الاستمرار فی النهج الذی یتبعه السید المالکی بصفته القائد العام للقوات المسلحة وتحدیدا فی الملف الأمنی باعتبار لا شراکة فی هذا الملف وهنالک إرادة منفردة فی إدارة هذا الملف، وحذرت أن هذه السیاسة ستعمل على تنامی الشعور ورغبة العدید من المحافظات فی أن یتحولوا لإقلیم حتى یتخلصوا من هیمنة المرکزیة ..

الیوم المالکی نحن نرفض الطلب لأنه جاء على أساس طائفی وربما یکون مأوى للبعثیین فی محافظة صلاح الدین.

أ. حیدر: کلام السید المالکی أفهمه إذا رجعنا قبل 2003 عندما کان یطلع القائد ویقول أنا أطعمکم وأشبعکم والبسکم ولکن الیوم الأمر تغیر ولا یستطیع  المالکی ولا غیر المالکی أن یوقف الإجراءات الدستوریة ومن یرتکب مثل هذا الفعل فهناک المحکمة الدستوریة

هل العراقیة تؤید طلب محافظة صلاح الدین؟

أ. حیدر: العراقیة ترفض النهج الذی یتبعه السید المالکی فی إدارة الملف الأمنی والمخاوف التی یحاول أن یضعها فی بعض الأطراف تحقیقا لأجندة إقلیمیة على حساب المواطن العراقی، یعنی الیوم لما یطلع لنا موقع عراق القانون التابع لحزب الدعوة ویقول رئیس لجنة الأمن والدفاع ترى السوریون زودونا بمعلومات استخباراتیه أن البعثیین بالعراق یودون أن یسوون انقلاب، یعنی بالله اسألک ألیست نفسها سوریا المتهمة قبل فترة بإیواء البعثیین

لماذا هذه الازدواجیة فی التعامل مع سوریا، لماذا بالأمس کانت متهمة ورفعوا حتى قضیة لدى الأمم المتحدة؟

أ. حیدر: من باب التخبط وأن سوریا إرهابیة وتدس مفخخات وتقتل العراقیین وتفجر وزارة الخارجیة ویطلع المالکی بإرادة منفردة یقطع العلاقات الدبلوماسیة ثم فجأة تتحول سوریا إلى دائرة استخبارات لمکتب القائد العام حتى تزوده بمعلومات هی ولیبیا وبموجب هذه المعلومات یعتقل عراقیین، فهذه ازدواجیة حقیقة وتخبط والتفسیر الوحید هی إرادة إیرانیة ترید أن تحافظ على مصالحها الإقلیمیة فتضغط على بعض الأطراف العراقیة حتى تحافظ على التوازنات الإقلیمیة حتى لا ینکشف ظهر إیران، وفجأة تحول حزب الدعوة من الموقف المعادی للبعث السوری وإرسال المفخخات والإرهابیین لقتل العراقیین إلى داعم لهذا النظام وعقد تحالف معه لقمع واعتقال السوریین فی دمشق والعراقیین فی العراق.

لماذا خلط الأوراق بین ضباط الجیش السابق وحزب البعث، ما دخل ضباط الجیش فی الاعتقالات؟

أ. حیدر: تخبط، یعنی الیوم تابع إعلام عندما أعلن الرئیس الأمریکی الانسحاب، ما هو موقف العراقیة؟ أصدرت العراقیة بیان عبر عنه الدکتور صالح المطلق بصراحة نحو عفا الله عما سلف والدعوة للمصالحة الوطنیة والدعوة لملأ الفراغ وطنیا حتى نحد النفوذ الإیرانی المتنامی وحتى نستثمر المتغیرات التی تحدث فی المنطقة ضمن مفهوم الربیع العربی حتى نعید للعراق دوره الریادی فی المنطقة، هکذا کانت دعوة العراقیة الدعوة للعفو العام، وقلنا عندما قال السید المالکی لم یعد مبررا بعد الآن حمل السلاح لمواجهة المحتل باعتبار أن المحل یخرج نهایة هذا العام فمعناها اعتراف ضمنی منه فی أن من حمل السلاح فی وجه المحتل ولیس فی وجه الشعب العراقی قبل هذا التاریخ، إذا هو مبرر عندما یقول هو لم یعد الأن مبررا، هو یعطی التبریر فی المرحلة السابقة، ونحن أثنینا على هذه المفاهیم وقلنا مبارک إن شاء الله ونکون إید فی إید حتى نستطیع أن نملأ الفراغ أمنیا.
یفهمونکم أنت کذلک باقی الأطراف الأخرى وأن ترکیا والسعودیة تتدخل فی قراراتکم.

أ. حیدر: الیوم أنا أتحدث باسم العراقیة وأقول لا السعودیة ولا ترکیا ولن نسمح للسعودیة أو ترکیا أو لإیران أو الکویت أو أیة دولة أخرى أن تتحکم فی مصیر العراق، ونعادی أی دولة من هذه الدولة إذا ما حاولت أن تتطاول على العراق، فعندما نتهم الآن نقولها وقلناها ونقولها مستقبلا، لا إرادة إقلیمیة على إرادة الشعب العراقی، إن جاءت من ترکیا أو الأردن أو السعودیة أو إیران أو الکویت أو من أیة دولة أخرى.

فیما یخص قادة فی القائمة العراقیة یقولون هناک سیطرة للبعثیین على القائمة العراقیة، من داخل القائمة العراقیة.
أ. حیدر: لا أعتقد أن أحدا بالعراقیة یتحدث بمثل هذا الکلام، أسمع فی بعض الأحیان، أحدهم یقول لی عبد الفتاح الشیخ تحدث یوم أمس یعنی حالة عراک تطور مع کل الأسف بین طرفین ثم بالنتیجة خرجت ردود أفعال، هل نستطیع أن نبنی على شجار شخصی بین شخصین على موقف القائمة؟ صعب جدا ..

دعنا نتوقف فأنت ذکرت الدکتور صالح المطلق مرتین کأنه المتحدث باسم صالح المطلق ولیس المتحدث باسم العراقیة، ولماذا نعیب على المالکی عندما یقول أن الدستور یجب أن یغیر لأنه فیه ألغام وکذا.

أ. حیدر: ینادی ولکنه هو من عرابینه .. عندما ذکرنا موقفنا وذکرنا موقف الدکتور صالح المطلق نادى واعترض ورفض هذا الیوم کان شایل سیف یرید یمرر الدستور ولما مرره وقع فی الفخ والیوم ینادی، هل الیوم الدستور یمکن أن یعدل؟ ما یمکن أن یعدل الدستور بالمادة 142 وبالنتیجة لا یمکن تعدیل الدستور مالم تعترض علیه ثلثی المحافظات، الکرد أخذوا مکاسب فی هذا الدستور لا یمکن یتنازلوا عنها، ولو ارادت 15 محافظة أو حتى 100% صوتت لتعدیل الدستور فمبجرد أن تعترض السلیمانیة وأربیل ودهوک یلغى التعدیل، فبالنتیجة 142 فی الدستور مادة تعدیل الدستور هی المادة التی قتلت أی إرادة لتعدیل الدستور.

على ذکر الخلاف الحاصل بین السید المطلق والمالکی أرید حقیقة هذا الخلاف.

أ. حیدر: عندنا ملفات التوازن المنصوص علیه فی الدستور وتحدیدا فی الوزارات الأمنیة والأجهزة الأمنیة وعندنا الإجراءات الإقصائیة ضد السید علی الأدیب، وعندنا قضیة الاعتقالات صوروها على أن الأجهزة الأمنیة رصدت محاولات بعثیة انقلابیة یقوم بها بعثیین صدامیین لقلب نظام الحکم، إذا کان هذا الموضوع حقیقی فمن یختلف علیه؟ لکن عندما نرى أجهزة أمنیة تعدادها فوق الملیون شخص وانصرف علیها أکثر من 80 ملیار دولار على مدار السنوات الماضیة، ومن ضمن المعتقلین ناس توفیت لها 3 سنوات، ومن ضمن المعتقلین امرأة عمرها 82 سنة، الآن الصورة اختلفت هل امرأة عمرها 82 سنة تهدد نظام سیاسی لأکثر من ملیون عسکری مصروف 80 ملیار؟ ألا بأس لهذا النظام السیاسی إذا کانت امرأة عمرها 82 سنة تهدده، فکل هذه الملفات تحتاج إلى صرخة فی مجلس الوزراء وفی أحد الاجتماعات قام بالصرخة الدکتور صالح المطلق باعتباره یقود الکتلة الوزاریة داخل مجلس الوزراء وهذا ما لم یرضاه السید المالکی وبالنتیجة قلنا أنک بهذه المنهجیة کأنک تحاول أن تکفن العراق وتشیل نعشه وتریدنا أن نکون شرکاء فی شیل النعش؟ ما نقبل أن نکون شرکاء.

لکن البعض یقول أن الدکتور صالح المطلق لعب الموضوع صح بعد أن انسحب الکثیر من الأصوات، کان إید بإید مع المالکی فی مواضیع کثیرة سکت فیها صالح المطلق ثم جاء الیوم الوقت اللی یشعر أن المواطن اللی انتخبه انه آن الیوم .

أ. حیدر: أنت تقولی لا تصیر متحدث رسمی باسم صالح المطلق ثم تسألنی علیه سؤال فأضطر أجاوب، أنا أعتقد أن الدکتور صالح المطلق نفسه جاوب على هذا الموضوع، قال نحن لدینا أخلاق الفرسان ونتعامل مع الشرکاء بأخلاق الفرسان، سنعطی لأنفسنا أقصى تحملها من أجل الأخلاق التی نحملها فی التعامل مع الشرکاء وتحدث بهذا المفهوم أکثر من مرة محذرا وداعیا، محذرا من الاستمرار بنهج الإقصاء وداعیا لتحقیق المشارکة الحقیقیة، ولکن فعلا وصل السیل الزبد.

موقف إیاد علاوی فی هذا الموضوع بصفته رئیس الکتلة؟

أ. حیدر: الدکتور إیاد علاوی والدکتور صالح المطلق والأستاذ أسامة النجیفی والأستاذ العیساوی وکمال الکربولی والقیادات الأخرى وأعضاء الکتلة النیابیة وجمهور العراقیة ومشروعها هو مشروع غیر قابل للقسمة وفی کل هذه المواقف هم رأی واحد ..

هل مازالت القائمة العراقیة تمثل الشعب العراقی؟

أ. حیدر: تمثل الشعب العراقی بکل شوارعه، العراق بکل حاراته وشوارعه وأزقته أنا أعتقد أن العراقیة تمثل جزء أساسی منه ..

إیاد علاوی بعد تصریحه الأخیر أنه ما یستلم مجلس السیاسات وترک الموضوع واختفى عن الساحة، والبعض یقول أنه حتى ترک الساحة السیاسیة.

أ. حیدر: بالعکس موقف الدکتور إیاد علاوی هو موقف العراقیة، یعنی الیوم قلت لک المنهجیة التی یعمل بها السید المالکی هی عزل نفسه عن الشارع العراقی وعن السیاسیین وبالنتیجة راح یواجه صورته وهی منعکسة بالکامیرا وهو یوجه خطاب للشارع العراقی، وبهذه الآلیة لا تدار الدولة، وبالنتیجة إذا کان المشکلة المجلس الوطنی للسیاسات مبارک علیکم، وإذا المشکلة الوزارات الأمنیة بألف عافیة، وإذا المشکلة بالتوازن سووا ما تریدون، ولکن النتیجة هذا معناه مزید من العزلة بین الشارع العراقی وبین من یتمسک بکرسی السلطة، نحن مؤمنین أن الانسحاب الأمریکی نصر کبیر تحقق للشعب العراقی بالتضحیات والمقاومة التی قام بها الشعب العراقی، وطبیعة التغیرات الإقلیمیة ستجعل الجذور العراقیة هی الباقیة والجذور التی جاءت من خارج الحدود ولم تستثمر التسع سنوات الماضیة لترسیخ جذورها فی العراق أنا أعتقد أنها ستتهاوى وتخرج مع خروج القوات الأمریکیة ..

فیما یخص تصریحاتک الأخیرة فی موضوع اقارب المسئولین وتعییناتهم بالخارج أین وصل؟ وهل هناک معلومات جدیدة أو اسماء جدیدة؟

أ. حیدر: أنا أعتقد هذا من أهم ملفات الفساد التی تواجه العملیة السیاسیة، عندما اطلعنا على تقریر لجنة النزاهة النیابیة کان التقریر جید ولکنه لم یتطرق لثلاثة محاور وثلاثة ملفات، واحدة من هذه المحاور هو الإقطاعیات العائلیة التی بدأت تنمو داخل الدبلوماسیة العراقیة، من حیث المبدأ لا یوجد ضیر أو هو حق طبیعی لابناء المسئولین وأعنی بهم أصحاب الدرجات الخاصة الوزراء والنواب السابقین والحالیین فی أن یکون أخوانهم وذویهم وأقاربهم وابناءهم أن یأخذوا حصتهم فی خدمة الدولة العراقیة فی أی مجال، من حیث المبدأ هو حق مشروع، ولکن متى یکون حق مشروع؟ عندما تکون هناک آلیة منظمة فی التعیین ضمن مفهوم مجلس الخدمة الاتحادی، یعنی مجلس النواب أقر مجلس الخدمة الاتحادی، یعنی مجلس النواب أقر مجلس الخدمة الاتحادی ومجلس الوزراء تلکأ فی إرسال أسماء مجلس الخدمة الاتحادی حتى هذه اللحظة، لو عندنا مجلس خدمة اتحادی تأتی وتقدم على وظیفة معینة عندهم آلیات للقبول بهذه الوظیفة وتتنافس أنت وابن أی مسئول کبیر على هذا المنصب، وعندها ستذوب المسمیات والألقاب والانتماءات وتکون هناک معاییر، لکن لو لم یکن هناک مجلس خدمة اتحادی، لو لیس هناک مجلس خدمة اتحادی وتیجی تشوف نحن حتى نکون علمیین وجهنا سؤال لوزیر الخارجیة یرجى تزویدنا بأسماء أولاد المسئولین واقاربهم حتى الدرجة الثانیة من للمسئولین والوزراء الحالیین والسابقین المعینین فی سفارات العراق، وزیر الخارجیة ما جاوبنا، رغم أنه ملزم أمام الدستور ومجلس النواب أن یجیب خلال أسبوعین، قمنا بتأکید کتاب ثانی وقلنا یرجى لتأکید الکتاب الأول فما جاوب، کنا سنعتمد على أسالیب التدقیق والبحث المتوفرة لدینا للحصول على هذه الأسماء، وفعلا وجهت وعملت نحو استقطاب أو البحث عن اسماء البعض من المسئولین وحصلنا على عینات من هذه الأسماء وبدأنا بطرحها فی الإعلام وعندما طرحناها بالإعلام اتصل السید وزیر الخارجیة وقال أنا سأجیب على سؤالکم وأزودک بکل الأسماء ..

لکن جمال الحمودی رفض وقال هذا الکلام ما به مصداقیة.

أ. حیدر: الغایة أنه لا نطرحها بالإعلام فقط ولکن الغایة أن یطلع الشعب العراقی على هذه الأسماء ویطلع ممثلی الشعب العراقی وکل الأسماء التی طرحناها سنعرضها داخل قبة مجلس النواب من خلال أوامر التعیین ما بس، أنا سویت عملیة تصویر للشخص کیف یداوم بالسفارة وأمر التعیین مالته حتى لما یطلع واحد ویقول ادعاءات باطلة نواجهة، أتمنى علیک أن کل الادعاءات باطلة فالغی أمر تعیینه، سنصل إلى إلغاء کل هذه أوامر التعیین وهذا الهدف رقم واحد، الهدف الثانی حقیقة أکو کلمة مهمة منسوبة إلى السید فضل الله الله یرحمه أیام الانتخابات اللبنانیة عندما تطرق إلى تفسیر حدیث الرسول ص عندما قال کلکم راع وکلکم مسئول عن رعیته، تکلم وقال مدیر المدرسة راع على التلامیذ والمدرسین ومدیر الدائرة راع ولکن النائب والوزیر ورئیس الوزراء ورئیس الجمهوریة ما راع، ولکن صوتک الذی وصله حتى یصیر نائب أو وزیر أو رئیس وزراء هو الراع، لأنه لولا صوتک ما کان فی هذا الموقع ولا اتخذ قرارات إذا کانت صائبة کان فیها مصلحة البلد وإن لم یکن صائب تتضرر منها البلد، لذلک اعرف یا مواطن قیمة صوتک ولمن تعطیه ..
ألیست العراقیة ما بها أسماء؟

أ. حیدر: أنا قلت لک علی بابان کان ینتمی للقائمة العراقیة وقلنا عبد الکریم السامرائی وعبد القادر العبیدی وستأتی باقی الأسماء، ولکن لو أخوة إیاد العلاوی أو ابنة صالح المطلق أو أسامة النجیفی أو بقیة القیادات فی القائمة العراقیة کانوا أیضا متورطین فی التعیین فی السفارات صدقنی الکل سیکون فی موضع المسائلة فی هذا الملف، لذلک قلنا والآن أؤکدها لیس فقط حزب الدعوة ولیس فقط المجلس الأعلى ولیس فقط التحالف الکردستانی وإنما حتى العراقیة متورطة فی هذا الملف.

تنتقدون الحکومة العراقیة لتعاملها مع سوریا اسد فلماذا ساکتین علی ما یحدث فی بحرین؟
أ. حیدر: بدأ منذ أزمة البحرین حقیقة، ولذلک کان أمامنا خیارین، وأنا أشکرک على هذا السؤال لأنه قد یفسر لأبناء الشعب العراقی الکثیر، بعض الأطراف أرادوا عمل أزمة ذات بعد طائفی داخل مجلس النواب منذ قضیة البحرین، نحن إذا تناغمنا معهم راح تتحقق أجندتهم ...

تتناغم أم تصطدم معهم؟

أ. حیدر: أتناغم من حیث الاصطدام أن أرفض هذا التوجه وأسیر فی التقاطع فیتحقق هدفهم وتصیر أزمة ذات بعد طائفی داخل المجلس وتنعکس على مستوى الشارع..

والحل أنکم تؤیدیون؟

أ. حیدر: الحقیقة أردنا أن نسحب البساط، قدموا طلب للسید النجیفی فی مرحلة کانت المنظومة العربیة فی غالبیتها وتقودها مصر والإمارات أن هذه العملیة السیاسیة والأطراف وصلت من عندهم رسائل أنهم خارجین من الحاضنة الإیرانیة ویریدون ینفتحون على الدول العربیة، فقلنا إن کان الموضوع بهذا الشکل مبارک، بالعکس نتمنى الیوم اللی نخرج من الحاضنة العربیة والحاضنة الإیرانیة ونخلق حاضنة عراقیة قادرة على تسویق نفسها ترکیا إیرانیا عربیا فی کل اتجاه .. فی لحظة أخذت زمام المبادرة وطلبت أن تعلق الجلسة لمدة ساعة فی محاولة أن نعلق الموضوع من محتواه، ثم بدأ بعض الأطراف تزاید لینکشفوا أمام الشعب العراقی وأمام المحیط الإقلیمی أنه هناک أجندة وأردنا أن نفضح هذه الأجندة وأعتقد نجحنا فی ذلک.
فیما یخص معسکر أشرف أین وصلتم فی هذا الموضوع؟

أ. حیدر: فیما یخص قضیة معسکر أشرف نحن نتعامل معه فی بعده القانونی، الیوم هذه القضیة لها بعد أممی یتعلق بالأمم المتحدة، یعنی إیران من خلال بعض الأطراف التی تدعمهم داخل الحکومة العراقیة او داخل العملیة السیاسیة  ترید اغلاق هذه الملف. ولأنه فیه بعد أممی فأنا لا یهمنی معسکر أشرف ولا الإیرانیین ولا مجاهدی خلق أنا یهمنی العراق وسمعة العراق، وبالنتیجة لماذا نسلم شیء مجانا للنظام الإیرانی، أنا عندی ورقة المفروض أوظفها لتحقیق مصالح عراقیة، القضیة الثانیة هو البعد الإنسانی فی الأمم المتحدة، الیوم أکو رغبة لدى المفوضیة السامیة لشئون اللاجئین فی أن تنظم خروجهم من العراق وفق آلیاتها، نحن نقول خلیهم یخرجون حتى نحافظ على سمعة العراق ونحافظ على قیمة وکرم العراقیین إقلیمیا ودولیا فی أنهم یحسنون الضیافة .

هناک تصریح من أحد النواب أظنه السید بهاء الأعرجی قال هناک مسئولین وقیادین فاشلین ومن بینهم حیدر المولى .. هل أنت سیاسی فاشل؟

أ. حیدر: هو قال لا یفقهون فی القانون على خلفیة دعوة التیار الصدری لعقد جلسة طارئة، فقلنا الدعو لجلسة طارئة لا یجب أن تذاع عن طریق وسائل الإعلام هناک آلیات فی النظام الداخلی لعقد جلسة طارئة، أنا شاهدت اللقاء أول مرة خرج تصریح ثم شاهدت اللقاء، حقیقة أنا مؤمن أن السید بهاء الأعرجی عندما تحدث بهذا الکلام إنما تحدث بحنجرة الغیر ولیست بحنجرة بهاء، لقضیة أنا مطلع علیها تخص السید بهاء داخل کتلة الأحرار لذلک أعذره..

شکرا لک السید حیدر الملا.
 

الكلمات الرئيسية: عراق - نوری المالکی -
تعليق
إرساله إلى الآخرين
الاسم (الاختياري)
البريد الإلكتروني(الاختياري)
عرض
الموقع أو المدونة (الاختياري)
تعليق     0/700
أنا موافقة على النشر ، لتكون أبلغ
أرسل تعليق جديد على هذه الأخبار، إلى بريدي الإلكتروني
يرجى إدخال عبارة في المربع
= 6 + 6
تعليق
184581
اسمك
البريد الإلكتروني
البريد الإلكتروني المستلم
وصف
ى إدخال عبارة في المربع
= 6 + 6
إرسال
أحدث الأخبار
أكثر...