مرة: 1:34 PM - 7/29/2013 | طباعة

قائد الثورة یحذر من اثارة الفتنة بین المسلمین

العربیه - حذر قائد الثورة الاسلامیة ایة الله السید علی الخامنئی من وجود محاولات یقوم بها الاعداء لایجاد الفرقة والبغضاء بین الشیعة و السنة.

 واضاف قائد الثورة الاسلامیة مساء الاحد التاسع عشر من شهر رمضان المبارک لدى استقباله جمعا من الطلبه وممثلی التنظیمات العلمیة والثقافیة والسیاسیة والمهنیة لجامعات البلاد، ان الاعداء یعملون على ضرب الشیعة فی العالم تحت ذریعة ارتباطهم بایران، فی الوقت الذی لایعلم الاعداء ان ابناء السُنة الکرام فی العدید من دول العالم یدافعون عن جمهوریة ایران الاسلامیة اکثر من الشیعة.
وفی جانب اخر من حدیثه اشار الى التطورات التی تشهدها بعض دول المنطقة وقال ان هذه التطورات تکشف مدى عمق الصحوة الاسلامیة فی نفوس شعوب المنطقة، إلا انه وبسبب الادارة السیئة للامور وعدم وجود تجربة فی الحکم اوصلت الاوضاع الى حالة مؤلمة کما هو الحال الان فی مصر ذلک البلد الکبیر.
ودعا ایه الله الخامنئی الطلبة الى دراسة مسیر الصحوة الاسلامیة وتخندق الاستکبار امام هذه الظاهرة والاخطاء التی وقعت فی بلدان المنطقة ومقارنة کل ذلک مع استقرار الجمهوریة الاسلامیة فی ایران.
وشدد على ان النظرة الثاقبة والواقعیة الى ما یجری فی المنطقة تکشف ان هناک قضایا ساهمت فی استقرار وقوة النظام الاسلامی وکذلک تکشف عمق الاستراتیجیة التی تتبناها الجمهوریة الاسلامیة.
 

تعليق
إرساله إلى الآخرين
الاسم (الاختياري)
البريد الإلكتروني(الاختياري)
عرض
الموقع أو المدونة (الاختياري)
تعليق     0/700
أنا موافقة على النشر ، لتكون أبلغ
أرسل تعليق جديد على هذه الأخبار، إلى بريدي الإلكتروني
يرجى إدخال عبارة في المربع
= 1 + 1
تعليق
185235
اسمك
البريد الإلكتروني
البريد الإلكتروني المستلم
وصف
ى إدخال عبارة في المربع
= 1 + 1
إرسال
أحدث الأخبار
أكثر...