مرة: 11:46 AM - 10/21/2013 | طباعة

النمسا تعمل على تعزیز العلاقات بین اوروبا وایران

العربیه - تأتی زیارة وفد البرلمان الاوروبی برئاسة رئیس مجموعة الاشتراکیین والدیمقراطیین فی البرلمان الأوروبی هانس سفوبودا فی الوقت الذی کان الرئیس النمساوی هانیس فیشر اول من التقی بالرئیس حسن روحانی فی نیویورک.

وتعتبر زیارة الوفد البرلمانی الاوروبی الى طهران، بعد التقدم الذی حصل فی مفاوضات جنیف خطوة على طریق تعزیز العلاقات بین ایران والغرب.
وتأتی زیارة الوفد الاوروبی الذی وصل طهران یوم السبت الماضی فی الوقت الذی استخدم الکیان الصهیونی کل وسائل الضغط التی یمتلکها لالغاء هذه الزیارة.
ومن المقرر ان یلتقی الوفد الاوروبی بوزیر الخارجیة الایرانی محمد جواد ظریف.
وذکرت وکالة ابا النمساویة ان الوفد قد یلتقی الرئیس روحانی خلال زیارته لطهران.
هذا ویعتبر رئیس مجموعة الاشتراکیین والدیمقراطیین فی البرلمان الأوروبی هانس سفوبودا ارفع مسؤول اوروبی یزور ایران بعد انتخاب الرئیس حسن روحانی.
 

متعلق

تعليق
إرساله إلى الآخرين
الاسم (الاختياري)
البريد الإلكتروني(الاختياري)
عرض
الموقع أو المدونة (الاختياري)
تعليق     0/700
أنا موافقة على النشر ، لتكون أبلغ
أرسل تعليق جديد على هذه الأخبار، إلى بريدي الإلكتروني
يرجى إدخال عبارة في المربع
= 7 + 2
تعليق
185610
اسمك
البريد الإلكتروني
البريد الإلكتروني المستلم
وصف
ى إدخال عبارة في المربع
= 7 + 2
إرسال
أحدث الأخبار
أكثر...