مرة: 5:23 PM - 11/14/2013 | طباعة

إحیاء ملیونی فی العالم الیوم لذکرى عاشوراء الإمام الحسین

ثقافه - أحیی أتباع أهل البیت علیهم السلام ذکری استشهاد سید الشهداء الإمام الحسین (علیه السلام) وأصحابه المیامین فی مختلف أنحاء العالم بمشارکة ملیونیة رغم المخاطر المترتبة من أفعال التکفیریین التی استهدفت فی العراق وسوریا زوار أباعبدالله الحسین (علیه السلام).

عرض الشرائح
/Images/News/Larg_Pic/23-8-1392/IMAGE635200464547688356.jpg إحياء مليوني في العالم اليوم لذكرى عاشوراء الإمام الحسين
/Images/News/Larg_Pic/23-8-1392/IMAGE635200464553304366.jpg إحياء مليوني في العالم اليوم لذكرى عاشوراء الإمام الحسين
/Images/News/Larg_Pic/23-8-1392/IMAGE635200464558764376.jpg إحياء مليوني في العالم اليوم لذكرى عاشوراء الإمام الحسين
/Images/News/Larg_Pic/23-8-1392/IMAGE635200465188069481.jpg
/Images/News/Larg_Pic/23-8-1392/IMAGE635200465193685491.jpg

وأعلنت السلطات العراقیة أن حشوداً ملیونیة توافدت على مدینة کربلاء المقدسة لإحیاء یوم العاشر من المحرم، ذکرى استشهاد الإمام الحسین علیه السلام التی تصادف الیوم، وأشارت إلى مشارکة الآلاف من الزوار القادمین من خارج العراق.
وأعلنت وزارة الداخلیة العراقیة، أمس الأربعاء، عن دخول 42 ألف زائر عربی وأجنبی إلى البلاد لإحیاء ذکرى عاشوراء.
وقال مدیر المنافذ الحدودیة فی وزارة الداخلیة اللواء عصام الحلو إن "الزائرین قدموا من دول الکویت والإمارات والبحرین وإیران وباکستان وبنغلادش، فضلاً عن إیطالیا وفرنسا والسوید وبریطانیا وهولندا وألمانیا".

کما أقیمت مراسم عاشوراء أبی عبدالله الحسین علیه السلام فی مرقد السیدة الزینب علیها السلام فی العاصمة السوریة دمشق.
وتوافد عشاق أهل البیت علیهم السلام إلی منطقة الزینبیة لإحیاء ذکری عاشوراء الحسین علیه السلام من مختلف أنحاء العالم.
ورغم المخاطر المترتبة من أفعال التکفیریین إلا أن عشاق أهل البیت علیهم السلام القادمون من أفغانستان والعراق ولبنان و.. أمضوا لیلتهم إلی جوار مرقد السیدة زینب علیها السلام.

وفی لبنان أکد الأمین العام لحزب الله السید حسن نصر الله وخلال مشارکته شخصیاً فی مراسم لیلة العاشر من المحرم فی الضاحیة الجنوبیة لبیروت أن التهدیدات الأمنیة لن تستطیع منع اللبنانیین من المشارکة فی إحیاء ذکرى عاشوراء.

وأحیی فی ملایین الإیرانیین ذکرى استشهاد الإمام الحسین علیه السلام عبر المشارکة فی مواکب العزاء العاشورائیة.

وأقیمت لیلة أمس مراسم العزاء بمناسبة لیلة العاشر من محرم الحرام، ذکری استشهاد سید الشهداء الإمام الحسین (علیه السلام) وأصحابه المیامین بحضور قائد الثورة الإسلامیة سماحة آیة الله العظمی السید علی الخامنئی فی حسینیة الإمام الخمینی (رضوان الله علیه) فی طهران.
وحضر المراسم الألوف من أبناء الشعب فضلاً عن حشد من کبار المسؤولین المدنیین والعسکریین فی الدولة.
کما حضر رئیس الجمهوریة حسن روحانی یوم أمس ومواکبة لأبناء الشعب والشیعة فی العالم، إلی ضریح صالح بن موسی الکاظم (علیه السلام) بشمال طهران للمشارکة فی مراسم العزاء الحسینی وتاسوعاء الإمام الحسین (علیه السلام).
 

تعليق
إرساله إلى الآخرين
الاسم (الاختياري)
البريد الإلكتروني(الاختياري)
عرض
الموقع أو المدونة (الاختياري)
تعليق     0/700
أنا موافقة على النشر ، لتكون أبلغ
أرسل تعليق جديد على هذه الأخبار، إلى بريدي الإلكتروني
يرجى إدخال عبارة في المربع
= 13 + 6
تعليق
185775
اسمك
البريد الإلكتروني
البريد الإلكتروني المستلم
وصف
ى إدخال عبارة في المربع
= 13 + 6
إرسال
أحدث الأخبار
أكثر...