مرة: 3:23 PM - 4/13/2014 | طباعة

ابوطالبی لم یکن یعتبر من الطلاب السائرین علی نهج الامام اصلا

العربیه - قال ابراهیم اصغر زادة فی تصریح لˈبی.بی.سیˈ الفارسیة، ان حمید ابوطالبی السفیر الایرانی المرشح للامم المتحدة، لم یکن یعتبر من الطلاب السائرین علی نهج الامام اصلا ولم تکن لدیه انشطة تذکر حتی بقدر الذین کانوا یتعاونون معنا فی الترجمه.


 

 

واضاف اصغرزادة، احد الاشخاص الذین شارکوا فی انهاء النشاطات الجاسوسیه للدبلوماسیین الامریکیین فی السفارة الامریکیة بطهران عام 1979، ان ابوطالبی تعاون مع الطلاب السائرین علی نهج الامام ˈبصورة مؤقتةˈ فی ترجمة بعض المراسم مثل الاحتفال بعید میلاد السید المسیح (ع) وبمشارکه بعض القساوسه الامریکیین وکذلک فی دعوة ˈالحرکات التحرریةˈ للقاء ˈالطلبه السائرین علی نهج الامامˈ.

واشار الی ان ˈتعاون السید ابوطالبی کان مؤقتا تماماˈ. فی حین ان بعض المترجمین کانوا یتعاونون بشکل دائم.

وکان البیت الابیض قد اعلن انه لن یصدر تأشیرة دخول لسفیر ایران المرشح للامم المتحدة حمید ابوطالبی لدخول الاراضی الامریکیه.

واکدت ایران فی معرض ردها، بان موقف الحکومة الامیرکیة تجاه مندوب الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة المرشح الی الامم المتحدة یتعارض والقوانین الدولیه وان ابوطالبی هو مرشح ایران لتمثیلها فی الامم المتحدة.

وقال اصغر زاده لـˈ بی.بی.سیˈ ان السید ابوطالبی اصبح رهینه بید الاعلام والحادث الذی مضی علیه اکثر من 35 عاما.

واوضح بان احتلال السفارة الامریکیة لیس اجراء ارهابیا بل کان ردا علی التدخل الامریکی فی ایران .

یذکر ان قضیة الرهائن الامریکیین عام 1979 والتی استمرت 444 یوما ، اسفرت عن قطع العلاقات بین ایران وامریکا.

تعليق
إرساله إلى الآخرين
الاسم (الاختياري)
البريد الإلكتروني(الاختياري)
عرض
الموقع أو المدونة (الاختياري)
تعليق     0/700
أنا موافقة على النشر ، لتكون أبلغ
أرسل تعليق جديد على هذه الأخبار، إلى بريدي الإلكتروني
يرجى إدخال عبارة في المربع
= 9 + 11
تعليق
186593
اسمك
البريد الإلكتروني
البريد الإلكتروني المستلم
وصف
ى إدخال عبارة في المربع
= 9 + 11
إرسال
أحدث الأخبار
أكثر...