مرة: 10:22 AM - 5/24/2014 | طباعة

الاستراتیجیة الدفاعیة لایران قائمة علی الاعتماد علی الذات

العربیه - اعلن وزیر الدفاع الایرانی العمید حسین دهقان ان الاستراتیجیة الدفاعیة للجمهوریة الاسلامیة الایرانیة قائمة علی الاعتماد علی الذات واقامة علاقات ثنائیة مثمرة وراسخة مع الدول الصدیقة لاوجود للعدوان فیها بینما یجری فیها قمع ای تطاول بقوة وبدون تردد.

 

 

 

 

واضاف العمید دهقان فی کلمته له امام مؤتمر دراسة القضایا الامنیة الدولیة بالعاصمة موسکو ان الاستراتیجیة الدفاعیة الایرانیة استنادا لفتاوی قائد الثورة الاسلامیة تعتبر انتاج اسلحة الدمار الشامل سواء السلاح النووی او الکیمیاوی واستخدامه حرام فیما تستند قدرتها الدفاعیة الی الاسلحة التقلیدیة وذلک بهدف ردع ای عدوان .

واعتبر دهقان ایران من ضحایا الارهاب الاعمی الذی یحظی للاسف بدعم ادعیاء مکافحة الارهاب والدفاع عن حقوق الانسان مؤکدا ان ایران حکومة وشعبا وکما فی السابق یعارضان کل انواع الارهاب لاسیما ارهاب الدولة.

واوضح بان الارهاب تحول الی تهدید امنی وعسکری بسبب الاخطاء الاستراتیجیة ودعم امیرکا وحلفائها المالی والعسکری المفتوح مؤکدا ان مکافحة الارهاب المنظم بات واجبا علی جمیع الدول المسؤولة.

الی ذلک شدد وزیر الدفاع الایرانی علی ان انتشار اسلحة الدمار الشامل والتهدید باستخدامه نظیر تهدید ادارة کلینتون باستخدام السلاح النووی والعملیات العسکریة لبوش فی افغانستان والعراق بذارئع واهیة هی مکافحة الارهاب ووجو اسلحة الجمار الشامل فی العراق تبرهن خطر تجاهل القواعد والمقررات الدولیة لاسیما من قبل الدول التی تدعی التصدی للارهاب واسلحة الدمار الشامل .

واعرب وزیر الدفاع الایرانی عن اعتقاده بان الاشراف علی حظر انتشار اسلحة الدمار الشامل والتصدی بدو تمییز لمن ینتهکون ذلک لاسیما فی الشرق الاوسط هو الضمانة لترسیخ الامن ورفع فاعلیة القوانین والمقررات الدولیة لدی اعضاء الاسرة الدولیة واعلن دهقان ان القوات المسلحة للجمهوریة الاسلامیة الایرانیة تدعم المفاوضات النوویة مع مجموعة (5+1) وتدعو الی رفع الحظر الظالم المفروض علی البلاد والغاء القرارات الصادرة عن مجلس الامن الدولی ضد ایران بذرائعة واهیة.

تعليق
إرساله إلى الآخرين
الاسم (الاختياري)
البريد الإلكتروني(الاختياري)
عرض
الموقع أو المدونة (الاختياري)
تعليق     0/700
أنا موافقة على النشر ، لتكون أبلغ
أرسل تعليق جديد على هذه الأخبار، إلى بريدي الإلكتروني
يرجى إدخال عبارة في المربع
= 11 + 3
تعليق
186798
اسمك
البريد الإلكتروني
البريد الإلكتروني المستلم
وصف
ى إدخال عبارة في المربع
= 11 + 3
إرسال
أحدث الأخبار
أكثر...