مرة: 10:27 AM - 7/21/2014 | طباعة

السید نصر الله یهاتف مشعل وشلّح مؤکدًا وقوف حزب الله إلی جانب المقاومة الفلسطینیة

العربیه - أجری الأمین العام لحزب الله السید حسن نصرالله اللیلة الماضیة اتصالاً هاتفیاً بکل من رئیس المکتب السیاسی لـ«حرکة حماس» خالد مشعل، الأمین العام لـ«حرکة الجهاد الاسلامی» رمضان عبد الله شلح، مؤکدًا وقوف حزب الله إلی جانب مقاومة الشعب الفلسطینی وانتفاضته بوجه العدوان الصهیونی.


 

 

 

 

وأفاد تقریر لوکالة الجمهوریة الإسلامیة للأنباء – إرنا من بیروت أنه وبحسب بیان للعلاقات الإعلامیة فی حزب الله فقد أشاد السید نصرالله خلال اتصاله بخالد مشعل بـ«صلابة وصمود المقاومین وابداعاتهم فی المیدان وبالصبر الهائل لشعب غزة المظلوم المتماسک مع مقاومته فی خیاراتها وشروطها» .

وأکد السید نصر الله لمشعل «وقوف حزب الله والمقاومة اللبنانیة إلی جانب انتفاضة ومقاومة الشعب الفلسطینی قلباً وقالبا وارادة وأملاً ومصیراً، وکذلک تأییدها حول رؤیتها للموقف وشروطها المحقة لإنهاء المعرکة القائمة».

وأکد بیان العلاقات الإعلامیة فی حزب الله أن «ما سمعه السید نصر الله من مشعل یبعث علی الثقة المطلقة بقدرة المقاومة علی الثبات والصمود وصنع الانتصار الثانی فی تموز».

وخلال الاتصال الآخر استعرض السید نصر الله مع الدکتور رمضان عبد الله شلح، «الأوضاع المیدانیة والتطورات السیاسیة الحاصلة، والحراک الدبلوماسی البطیئ والفاشل فی مقابل تماسک المیدان وتوحد جمیع فصائل المقاومة فی هذه المواجهة المصیریة».

وأکد السید نصر الله وشلّح انه «اذا کان رئیس حکومة العدو بنیامین نتانیاهو یستند فی عدوانه علی تأیید دولی وحکومی فإن المقاومة فی غزة تستند إلی أقوی تأیید واحتضان شعبی علی الاطلاق».

وجدد السید نصر الله لشلح موقف حزب الله والمقاومة الإسلامیة فی لبنان إلی جانب المقاومة فی غزة وتضامنها وتأییدها واستعدادها للتعاون وللتکامل بما یخدم تحقیق أهدافها وافشال أهداف العدوان.

 

 

تعليق
إرساله إلى الآخرين
الاسم (الاختياري)
البريد الإلكتروني(الاختياري)
عرض
الموقع أو المدونة (الاختياري)
تعليق     0/700
أنا موافقة على النشر ، لتكون أبلغ
أرسل تعليق جديد على هذه الأخبار، إلى بريدي الإلكتروني
يرجى إدخال عبارة في المربع
= 8 + 5
تعليق
187226
اسمك
البريد الإلكتروني
البريد الإلكتروني المستلم
وصف
ى إدخال عبارة في المربع
= 8 + 5
إرسال
أحدث الأخبار
أكثر...