مرة: 12:38 PM - 7/23/2014 | طباعة

ولایتی یدعو مصر الی فتح معبر رفح لایصال المساعدات الانسانیة الی غزه

العربیه - طالب الامین العام للمجمع العالمی للصحوة الاسلامیة علی اکبر ولایتی، الحکومة المصریة بفتح معبر رفح وقال ان اهالی غزه المظلومین بحاجة الی المساعدات الانسانیة من الادویة والغذاء ویتعین فتح هذا المعبر لایصال المساعدات الانسانیة الی اهالی القطاع.

 

 

 

 

واستنکر علی اکبر ولایتی الیوم الاربعاء فی مؤتمر صحفی، اعتداءات الکیان الصهیونی الاخیرة فی غزه وقال ان اهالی غزه یعانون من ضغوط کبیرة.

وصرح بان الشعب الفلسطینی من النساء والاطفال والشیوخ یتعرضون لهجمات وحشیة من قبل الکیان الصهیونی ویتعین البحث عن حل .

واشار الامین العام للمجمع العالمی للصحوة الاسلامیة الی القصف الذی یشنه الکیان الصهیونی الغاصب علی المستشفیات الفلسطینیة وقال ان قصف المستشفیات یعد جریمة حرب وفقا للقوانین الدولیة ویجب تقدیم قادة اسرائیل للمحاکم جراء ممارساتهم العدوانیة هذه .

کما اشار ولایتی الی ممارسات الکیان الصهیونی ضد المسلمین خلال السنوات الاخیرة وقال ان الصهاینة مارسوا وعلی مر السنوات الثلاث الماضیة عدوانهم ضد المسلمین علی جبهتین بشکل مباشر وغیر مباشر، موضحا بان مواجهة المسلمین فی سوریا والعراق کانت احدی ممارساتهم غیر المباشرة .

وتابع قائلا ان تنظیم داعش والمجامیع الارهابیة التی تشکلت من قبل اسرائیل امثلة لهذا الادعاء، موضحا بان هذه المجامیع الارهابیة تدعی الاسلام وتقتل المسلمین فی نفس الوقت.

واوضح ولایتی ان الارهابیین التکفیریین الذین یصابون فی سوریا، یعالجون فی المستشفیات الاسرائیلیة ما یکشف عن الدعم الصهیونی الشامل للارهابیین.

وصرح بان دعم الارهابیین القاتلین للمسلمین یتم وبشکل غیر مباشر من قبل اسرائیل وامریکا وباقی حلفائهما، والحرب الارهابیة علی غزه، کانت اجراء مباشرا للاستکبار العالمی ضد المسلمین.

واکد الامین العام للمجمع العالمی للصحوة الاسلامیة علی حتمیة هزیمة الکیان الصهیونی فی حربه الاخیرة علی غزه وان هذا الکیان سیمنی بالهزیمة الرابعة هذه المرة.

واشار ولایتی الی الحروب السابقة التی شنها الکیان الصهیونی ضد جبهة المقاومة وقال ان حرب الـ33 یوما ضد حزب الله فی لبنان وحرب الـ22 یوما علی قطاع غزه وحرب الثمانی ایام ضد جبهة المقاومة، منیت جمیعها بالهزیمة، وفی الوقت الحاضر فان هذه الحرب ستنتهی بالهزیمة والخذلان لکیان الاحتلال.

وتطرق ولایتی الی صمود وممانعة اهالی غزه فی مواجهة جرائم الکیان الصهیونی وقال ان انتصار الفلسطینیین یتحقق فقط فی ظل المقاومة وان هذا الموضوع الهام تأکد فی الانتفاضة الاولی والثانیة والحرب مع العدو الصهیونی فی جنوب لبنان.

وحول دور ایصال المساعدات الایرانیة الی الفلسطینیین قال ولایتی : باعتراف الفلسطینیین انفسهم، لایوجد أی بلد اسلامی بین البلدان الاسلامیة ساعد الشعب الفلسطینی بحجم مساعدة ایران.

واشار الامین العام للمجمع العالمی للصحوة الاسلامیة الی ان الامین العام لحرکة الجهاد الاسلامی رمضان عبدالله اعلن فی فترة حرب الـ8 ایام ، بصراحة بان ایران زودتنا بکل شیء من الطلقات الی الصواریخ، کما ان مساعده اعلن مؤخرا بان غالبیة المساعدات التی تصل الی فلسطین وغزه من ایران

تعليق
إرساله إلى الآخرين
الاسم (الاختياري)
البريد الإلكتروني(الاختياري)
عرض
الموقع أو المدونة (الاختياري)
تعليق     0/700
أنا موافقة على النشر ، لتكون أبلغ
أرسل تعليق جديد على هذه الأخبار، إلى بريدي الإلكتروني
يرجى إدخال عبارة في المربع
= 7 + 13
تعليق
187250
اسمك
البريد الإلكتروني
البريد الإلكتروني المستلم
وصف
ى إدخال عبارة في المربع
= 7 + 13
إرسال
أحدث الأخبار
أكثر...