مرة: 6:27 PM - 10/19/2014 | طباعة

الامیرال شمخانی : دعم لبنان شعبا وجیشا ومقاومة مازال وسیبقى على جدول اعمال ایران الاسلامیة

العربیه - اکد ممثل قائد الثورة الاسلامیة و سکرتیر المجلس الاعلی للامن القومی الامیرال علی شمخانی الیوم الاحد ، مواصلة الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة لسیاساتها فی تقدیم الدعم الشامل للجماعات و التیارات اللبنانیة الاصیلة مؤکدا ان دعم الشعب والجیش والمقاومة فی لبنان مازال و سیبقی علی جدول اعمال ایران الاسلامیة .

وافاد القسم السیاسی لوکالة تسنیم الدولیة للانباء بأن الامیرال شمخانی قال خلال استقباله الیوم نائب رئیس مجلس الوزراء وزیر الدفاع اللبنانی سمیر مقبل فی طهران ، ان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة مستعدة لنقل خبراتها من اجل ارتقاء الامن فی لبنان والمنطقة ومکافحة التیارات الارهابیة الی جانب استعدادها لتقدیم المساعدات التسلیحیة الی الجیش اللبنانی . واضاف شمخانی : بعد مرور اکثر من ثلاث سنوات من التطورات فی سوریا .. فان کافة الاطراف وصلوا الی هذه النتیجة بان توجهات ایران الاسلامیة و تیار المقاومة فی مکافحة الارهابیین الدخلاء ، کانت صائبة ومبدئیة ، و ان استراتیجیة الطرف المقابل فی تعزیز هذه الجماعات واستخدام اداة الارهاب ضد الحکومات لیست اضرت بالامن والاستقرار فی سوریا فحسب بل جعلت سائر دول المنطقة امام تحدیات امنیة . و اشار الی الاثار التی تترکها الازمة السوریة علی امن لبنان و سائر دول المنطقة معتبرا اتخاذ آلیات سیاسیة مبنیة علی ارادة ومطلب الشعب السوری بانه السبیل الوحید لوقف نزیف الدم والدمار فی هذا البلد مؤکدا ان تنامی الارهاب وانعدام الامن فی الشرق الاوسط والذی ینبع من السیاسات الخاطئة لبعض دول المنطقة وحماتها الغربیین یخدم مصالح الکیان الصهیونی فحسب وقد فرض اثمانا مادیة وانسانیة باهضة علی الدول الاسلامیة . وشدد شمخانی علی ان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة تنظر بعین الشک والریبة الی مآرب التحالف الذی تشکل بقیادة امیرکا لمکافحة داعش وتعتقد بان المکافحة الرئیسیة للارهاب ستکون ممکنة عبر ارغام الدول الداعمة للارهابیین علی قطع مساعداتها المالیة و الاستخباراتیة والعسکریة ، مضیفا بان العملیات الجویة او التدخل العسکری للقوات القادمة من خارج المنطقة ستودی الی تفاقم الازمة والتدهور الامنی.

من جانبه اعرب الوزیر اللبنانی عن ارتیاحه لزیارته ایران قائلا : ان لبنان یمر بظروف خاصة حالیا وان مساعدات الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة باعتبارها دولة صدیقة تحظی باهمیة بالغة . و اشار الی ضرورة تزوید الجیش اللبنانی بالاسلحة اللازمة والحدیثة معتبرا هذا الاجراء بانه یودی الی ارتقاء القوة العملیاتیة للجیش فی مواجهة الجماعات التکفیریة والارهابیة وحفظ الاستقرار والهدوء فی هذا البلد.

تعليق
إرساله إلى الآخرين
الاسم (الاختياري)
البريد الإلكتروني(الاختياري)
عرض
الموقع أو المدونة (الاختياري)
تعليق     0/700
أنا موافقة على النشر ، لتكون أبلغ
أرسل تعليق جديد على هذه الأخبار، إلى بريدي الإلكتروني
يرجى إدخال عبارة في المربع
= 12 + 14
تعليق
187795
اسمك
البريد الإلكتروني
البريد الإلكتروني المستلم
وصف
ى إدخال عبارة في المربع
= 12 + 14
إرسال
أحدث الأخبار
أكثر...