مرة: 2:26 PM - 12/29/2014 | طباعة

شمخانی فی مراسم تشییع الشهید تقوی:

بث الفتنة فی العالم الاسلامی حلم لن یتحقق ابدا لنظام الهیمنة والصهیونیة العالمیة

العربیه - قال ممثل قائد الثورة الاسلامیة امین المجلس الاعلی للامن القومی علی شمخانی، ان بث الشقاق والفتنة فی العالم الاسلامی، حلم لن یتحقق ابدا لنظام الهیمنة والصهیونیة العالمیة.

 

 

 

واشار علی شمخانی الیوم الاثنین فی مراسم تشییع جثمان الشهید العمید حمید تقوی من المدافعین عن العتبات المقدسة فی مدینة سامراء بالعراق، الی الخصوصیات والماضی الجهادی للشهید تقوی فی الدفاع عن الثورة الاسلامیة والشعب العراقی المظلوم، وقال ان حمید تقوی کان شخصا معروفا بین المجاهدین العراقیین والشعب العراقی المظلوم وعرف کقائد متدین ویتمیز بالصبر والاخلاص والخدوم للامة الاسلامیة.

واشار امین المجلس الاعلی للامن القومی الی مخططات نظام الهیمنة الرامیة الی اهدار الطاقات الانسانیة والمالیة للعالم الاسلامی فی النزاعات الطائفیة والمذهبیة، وقال ان القضاء علی تیار الحراک الاسلامی بهدف استمرار الهیمنة علی الاراضی الاسلامیة وکذلک حمایة أمن الکیان الصهیونی، هو الجوهر الاساسی لمخطط تشکیل ودعم وقیادة الجماعات الارهابیة والتکفیریة من قبل الاستکبار.

وقال شمخانی ان الاوضاع الحالیة فی المنطقة والعالم الاسلامی والتی افضت الی تدمیر جزء کبیر من الثروات والموارد الانسانیة والمالیة فی سوریا والعراق، تشکل تحذیرا لمواجهة خباثة ووحشیة النظام السلطوی.

وأکد امین المجلس الاعلی للامن القومی علی تمسک الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة بالتزاماتها للدفاع عن کرامة ووحدة وامن العالم الاسلامی، وقال ان الوجه الاخر لمواجهة الحراک الاسلامی، تمثل بسیاسة إسلاموفوبیا التی اعتمدها نظام الهیمنة بایجاد وتضخیم العملیات الاجرامیة للتنظیمات الارهابیة والتکفیریة.

واکد شمخانی ان الدین الاسلامی الحنیف، دین الرحمة وان الشیعة والسنة مکلفان بالدفاع عن القیم ونشر المفاهیم الانسانیة لهذا الدین.

واشار الی ان السیاسات الصائبة لایران فی مراقبة ومواجهة الاهداف الاستکباریة، باتت الیوم اکثر وضوحا من أی وقت اخر للشعوب الاسلامیة، وسعی ایران لترسیخ الامن فی العالم الاسلامی اصبح الیوم امرا واقعیا وحیویا وبعیدا عن المیول المذهبیة.

 

متعلق

تعليق
إرساله إلى الآخرين
الاسم (الاختياري)
البريد الإلكتروني(الاختياري)
عرض
الموقع أو المدونة (الاختياري)
تعليق     0/700
أنا موافقة على النشر ، لتكون أبلغ
أرسل تعليق جديد على هذه الأخبار، إلى بريدي الإلكتروني
يرجى إدخال عبارة في المربع
= 4 + 6
تعليق
188057
اسمك
البريد الإلكتروني
البريد الإلكتروني المستلم
وصف
ى إدخال عبارة في المربع
= 4 + 6
إرسال