مرة: 3:05 PM - 7/15/2015 | طباعة

رئیس الذریة الایرانیة یتحدث عن دور القائد فی اتفاق فیینا+تفاصیل

العربیه - علی اکبر صالحی رئیس منظمة الطاقة الذریة الایرانیة وعضو وفد التفاوض الایرانی فی مفاوضات فییناعلی اکبر صالحی رئیس منظمة الطاقة الذریة الایرانیة وعضو وفد التفاوض الایرانی فی مفاوضات فیینا

 

 

اکد رئیس منظمة الطاقة الذریة الایرانیة علی اکبر صالحی ان الاتفاق النووی الاخیر مع الغرب لن یقلص النشاط النووی الایرانی بل یؤدی الى ازدهاره وتکثیفه، واشاد بدور سماحة القائد ولرئیس روحانی الداعم لفریق التفاوض، مؤکدا ان ایران ستدخل بهذا الاتفاق السوق النوویة العالمیة.
وقال صالحی بعد عودته مع الفریق الایرانی المفاوض من فیینا الى طهران فی مؤتمر صحفی ان ما تحقق کان بدعم من الشعب الایرانی، معتبرا ان من دواعی فخره واعتزازه ان شارک فی هذه المفاوضات التی استلهمت حرکتها من روح المقاومة الاسلامیة.
واضاف: خلال هذه المفاوضات شهدنا استعراضا قویا وشامخا وعزیزا للجمهوریة الاسلامیة وفریق التفاوضى النووی، الذی قابل فی مواجهة غیر متکافئة مجموعة 5+1 ولکن بکل قوة واقتدار، واصفا وزیر الخارجیة بانه مفخرة للجهاز الدبلوماسی الایرانی، حیث شهدنا دفاعه عن مصالح البلاد.
واعتبر  رئیس منظمة الطاقة الذریة الایرانیة علی اکبر صالحی ان الاتفاق النووی سیترک تأثیرات ایجابیة کبیرة على صعید البلاد وعلى المستوى والاقلیمی والدولی، مؤکدا ان المعادلات الدولیة تغیرت وان ایران تمکنت من فتح مکان لها بین الدول الکبرى.
واوضح ان مفاوضات جنیف کانت بمثابة تجمیع لما تم التوصل الیه خلال الجولات السابقة، والذی انتهى بالتوصل الى الاتفاق النهائی ، وبرنامج العمل المشترک، مشددا على انه کرئیس لمنظمة الطاقة الذریة الایرانیة ومؤتمن الناس على هذه المؤسسة الحیوبة، یطمئن الشعب بانه لیس فقط لن یخف النشاط النووی الایرانی بل سیزداد ویتکثف اکثر من الماضی.
واضاف صالحی ان ایران تدخل بهذا الاتفاق مرحلة الانتاج الصناعی والتجاری للمنتجات النوویة، وستخطو خطوات طویلة فی هذا المجال وستخرج من الاطار البحثی الضیق الذی کانت علیه حتی الان بسبب الحظر والقیود المفروضة علیها.
واشار رئیس منظمة الطاقة الذریة الایرانیة علی اکبر صالحی الى اعتراف الغرب بحق ایران فی تخصیب الیورانیوم للاغراض السلمیة، معتبرا ان هذا سیکون من اهم محاور النشاط النووی فی ایران بعد الیوم، وهو ما یعتبر امرا مهما وعظیما، بعد ان کان الغرب یطالب بوقف انتاج الماء الثقیل وتخصیب الیورانیوم ووقف العمل فی منشأة اراک.
واشاد بدور سماحة قائد الثورة الاسلامیة وارشاداته على طول مسار المفاوضات، واکد  اهمیة ذلک فی تحقیق هذا الانجاز، منوها الى ان آثار دور وارشاد سماحة القائد ستتضح اکثر فاکثر خلال الفترة المقبلة.
کما اشاد رئیس منظمة الطاقة الذریة الایرانیة علی اکبر صالحی بدعم الرئیس روحانی لفریق التفاوض واهمیة ذلک فی التوصل الى الاتفاق، مشیرا لاى ان الفریق لم یکمن متأکدا من حصول الاتفاق حتى اللحظات الاخیرة، لکن العقلانیة وسعة الصدر والصمود امام الضغوط الهائلة التی کان الفریق الایرانی یتعرض لها، مکنه من ایصال هذا الملف المصطنع الذی مثل تحدیا کبیرا لحقوق الشعب الایرانی على مدى سنین طویلة، الى بر الامان وجعل ایران على منصة الانطلاق نحو المزید من التطور.

 

تعليق
إرساله إلى الآخرين
الاسم (الاختياري)
البريد الإلكتروني(الاختياري)
عرض
الموقع أو المدونة (الاختياري)
تعليق     0/700
أنا موافقة على النشر ، لتكون أبلغ
أرسل تعليق جديد على هذه الأخبار، إلى بريدي الإلكتروني
يرجى إدخال عبارة في المربع
= 4 + 12
تعليق
188308
اسمك
البريد الإلكتروني
البريد الإلكتروني المستلم
وصف
ى إدخال عبارة في المربع
= 4 + 12
إرسال
أحدث الأخبار
أكثر...