خبر أونلاین
خبر أونلاین
رمز: ۱۸۸۷۰۵ | تاريخ: 6/7/2017 | مرة: 3:56 PM | خدمة الأخبار: سیاسه - العربیه

بیان وزراة الداخلیة الإیرانیة بشأن الهجمات الارهابیة فی طهران

على خلفیة الاعتدائین الإرهابیین فی البرلمان وضریح الإمام الخمینی اصدرت وزارة الداخلیة الایرانیة الیوم الاربعاء بیانا بشان الاحداث الاخیرة داعیة وسائل الاعلام الى عدم نشر ای اخبار غیر رسمیة للحیلولة دون بث اخبار مناقضة للواقع.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن وزارة الداخلية الإيرانية أصدرت بيانا عقب الاعتدائين الإرهابيين الذين اسفرا عن استشهاد 12 شخصا واصابة ما يقرب من 50 جريحا.

وجاء في بيان الوزارة، ان مجموعتين ارهابيتين سعيتا اليوم بالتزامن معا زعزعة الهدوء والامن السائدين في البلاد باستهدافهما مرقد الامام الراحل (ره) والمبنى الاداري لمجلس الشورى الاسلامي.

وتابع، ان الخلية الارهابية الاولى والتي كانت تضم شخصين دخلت في الساعة العاشرة والنصف صباحا بالتوقيت المحلي (السادسة صباحا بتوقيت غرينتش) فناء مرقد الامام، العنصر الاول فجر نفسه فيما قتل الثاني في الاشتباك مع رجال الامن حينما كان يطلق النار عشوائيا.

واضاف البيان، ان الخلية الارهابية الثانية المؤلفة من 4 عناصر سعت تزامنا مع عملية الخلية الاولى للدخول الى المبنى الاداري لمجلس الشورى الاسلامي، وبعد الرد من رجال الامن، فجر احدهم نفسه فيما قتل العناصر الثلاثة الاخرون بعد اطلاقهم النار عشوائيا ومحاولتهم الدخول الى الطوابق العليا للمبنى الاداري للبرلمان خلال اشتباكهم مع القوات الامنية.

وذكرت وزارة الداخلية، انه وفقا للتقارير الواصلة اثر الحدثين اللذين وقعا اليوم الجاري، فقد استشهد 12 من المواطنين وجرح 42 اخرون.

وشدد البيان ان الحادثين قد انتهيا وان الاوضاع تحت السيطرة من قبل القوات الامنية والشرطية واضاف، انه سيتم لاحقا الاعلان عن الاخبار التفصيلية للشعب الايراني الابي.

واشار الى انه سيتم عقد اجتماع لمجلس امن البلاد عصر اليوم برئاسة وزير الداخلية لدراسة الحادثين بصورة دقيقة.

ودعا البيان وسائل الاعلام للعمل بمسؤولية وتجنب بث اي اخبار غير رسمية للحيلولة دون بث اخبار مناقضة للواقع./