خبر أونلاین
خبر أونلاین
رمز: ۱۸۸۷۶۷ | تاريخ: 11/7/2017 | مرة: 5:07 PM | خدمة الأخبار: سیاسه - العربیه

ولایتی یدعو السعودیة للکف عن افتعال الاحداث فی المنطقة

دعا مستشار قائد الثورة الاسلامیة للشؤون الدولیة علی اکبر ولایتی، المسؤولین السعودیین للکف عن افتعال الاحداث فی المنطقة والتدخل فی شؤون دولها.

وقال ولايتي في تصريح ادلي به للصحفيين مساء الاثنين في دمشق اثر لقائه رئيس الوزراء السوري عماد خميس، انه من الافضل للحكومة السعودية ومسؤوليها التفكير اكثر بمصالح بلدهم والكف عن افتعال الاحداث في المنطقة.
واضاف، ان السعودية تختلق كل يوم مؤامرة وفتنة جديدة في مكان ما من العالم العربي او العالم الاسلامي وان هذه الممارسات من شانها ان تؤدي الي عزلة السعودية فيهما تدريجيا.
واعتبر هذه الاجراءات بانها لا تخدم مصلحة السعودية واضاف، اننا ننصحهم ليفكروا اكثر ببلدهم ومصالحه وان يكفوا عن التدخل في شؤون الدول الاخري.
وفي جانب اخر من حديثه وصف ولايتي، لقاءه مع رئيس الوزراء السوري عماد خميس بانه كان ايجابيا وجيدا للغاية واكد علي تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين وقال، ان النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية اسحاق جهانغيري سيقوم بزيارة الي دمشق قريبا حيث سيبحث الطرفان حول العلاقات الشاملة بين البلدين في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والعلمية للوصول الي نتائج ايجابية وعملانية.
ووصف العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وسوريا بانها تاريخية ومتجذرة و'نحن متفائلون بمستقبل هذه العلاقات' واضاف، رغم بعض المشاكل العملية فقد شهدت العلاقات بين البلدين تقدما جيدا.
كما اعتبر العلاقات بين البلدين بانها استراتيجية ولا بد ان تثمر عمليا في مختلف الحقول واضاف، انه بناء علي هذه العلاقات الاستراتيجية والشاملة تمكن البلدان، كحلقتين من الحلقات المهمة للمقاومة التي تبدا من طهران وتمر عبر بغداد ودمشق وبيروت لتصل الي فلسطين، من ان يكافحا الي جانب بعضهما بعضا ضد اعداءهما واعداء المنطقة.