مرة: 1:36 PM - 10/30/2013 | طباعة

ایران تدعو مجلس الامن لتجنب الازدواجیة فی مواقفه

العربیه - اکد سفیر ومساعد مندوب ایران الدائم فی منظمة الامم المتحدة غلام حسین دهقانی، انه یجب على مجلس الامن الدولی ضرورة العمل بشفافیة وتحمل المسؤولیة وعدم التعاطی بازدواجیة، داعیا هذا المجلس لعدم التمسک بالفصل السابع لمیثاق المنظمة لحل قضایا لا تشکل تهدیدا للسلام والامن الدولیین.

 

وقال السفیر الایرانی فی کلمته الثلاثاء والتی القاها بالنیابة عن حرکة عدم الانحیاز فی الاجتماع الذی عقد لدراسة السبل والاسالیب العملیة لمجلس الامن الدولی، ان حرکة عدم الانحیاز تعتقد بانه على مجلس الامن وخاصة اعضائه الدائمین اتخاذ خطوات اکثر للرقی باسالیب عمله.
واضاف، ان الشفافیة وتحمل المسؤولیة وعدم التعاطی بازدواجیة تعتبر مبادئ ینبغی على مجلس الامن الاهتمام بها فی جمیع انشطته وتوجهاته واسالیب عمله، ولا بد من اتخاذ جمیع الاجراءات اللازمة لبلورة مجلس امن دیمقراطی ومسؤول یمثل جمیع اعضاء الامم المتحدة، وفی هذه الحالة یمکن لمجلس الامن ان یکون فاعلا ومؤثرا فی تنفیذ مسؤولیته فی صون السلام والامن الدولیین.
وتابع دهقانی قائلا: انه بامکان مجلس الامن فی اطار مثل هذه الاسالیب فقط، اداء دور فاعل ومؤثر فی مواجهة الکم الکبیر من الامور المناطة به وتعقید وتعددیة مسؤولیاته فی الوصول الى السلام والامن الدولیین.
ودعا سفیر ومساعد مندوب ایران الدائم فی الامم المتحدة جمیع الدول الاعضاء احترام وتنفیذ نص میثاق الامم المتحدة حول مسؤولیات وصلاحیات الجمعیة العامة.
ودعا فی هذا الشان رئیس الجمعیة العامة والمؤسسة الاقتصادیة والاجتماعیة فی الامم المتحدة ومجلس الامن لایجاد التنسیق اللازم وعقد الاجتماعات المنتظمة فی مسار الرقی بالتضامن وبلورة التفاهم فی تنفیذ البرامج واسالیب عمل کل من المؤسسات التابعة للمنظمة.
وتابع قائلا: اننا نعتقد بانه یجب على مجلس تجنب التمسک بالفصل السابع لمیثاق المنظمة کوسیلة لجل قضایا لا تشکل بالضرورة تهدیدا ضد السلام والامن الدولیین، وان تعمل بدلا عن ذلک عبر اسالیب وردت فی المیثاق مثل المفاوضات والوساطة والتحکیم والقرارات القضائیة على منع حدوث الاشتباکات والنزاعات، وان تستخدم الفصل السابع کاخر سبیل ممکن.
واضاف دهقانی، ان حرکة عدم الانحیاز تدعو مجلس الامن لتقدیم تقریر سنوی تفصیلی وشامل وتحلیلی للجمعیة العامة حول ادائه.
واعلن کذلک طلب اعضاء الحرکة من مجلس الامن لیقدم تقاریر خاصة لدراستها من قبل الجمعیة العامة واضاف: ان حرکة عدم الانحیاز تطلب من مجلس الامن باصرار لیکون التقریر المقدم شاملا ودقیقا وان یقدم فی الوقت المناسب للجمعیة العامة.
وفی ختام کلمته اکد سفیر ومساعد مندوب ایران الدائم فی الامم المتحدة ضرورة الاستفادة من وجهات نظر وآراء الاعضاء غیر الدائمین فی مجلس الامن الذین یشارکون دوما بصورة فاعلة فی النقاشات واجتماعات العمل واللجان المختلفة لهذه المنظمة الدولیة.
 

متعلق

تعليق
إرساله إلى الآخرين
الاسم (الاختياري)
البريد الإلكتروني(الاختياري)
عرض
الموقع أو المدونة (الاختياري)
تعليق     0/700
أنا موافقة على النشر ، لتكون أبلغ
أرسل تعليق جديد على هذه الأخبار، إلى بريدي الإلكتروني
يرجى إدخال عبارة في المربع
= 9 + 6
تعليق
185669
اسمك
البريد الإلكتروني
البريد الإلكتروني المستلم
وصف
ى إدخال عبارة في المربع
= 9 + 6
إرسال