السينما الروسية تفتح أبوابها أمام الأفلام الإيرانية

قال مدير الدائرة الدولية لاتحاد المصورين السينمائيين في روسيا الاتحادية "يوري إيفانوفيتش كولوسوف"، في إشارة إلى العلاقات بين طهران وموسكو:"إن أبواب دور السينما الروسية مفتوحة لأفلام الفنانين الإيرانيين ، ونحن جاهزون لعرض الأفلام في أي مكان يهمه الجانب الايراني ".

وفي مقابلة خاصة لمراسل وكالة الانباء الايرانية (إرنا) لفت يوري إيفانوفيتش كولوسوف (Yuri Ivanovich Kolosov)  الى ان الأفلام الإيرانية ليست ضيفا نادرا على السينما الروسية بحيث تُعرض بانتظام في اتحاد المصورين الروس مؤكدا على ضرورة تعزيز واستمرار عملية العرض هذه.

وأعرب عن الترحيب الدائم بوجود الأفلام الإيرانية في مهرجانات الأفلام في موسكو ومناطق أخرى من الاتحاد الروسي واعلن عن الجهود المبذولة لتوفير الأساس لتواجد هذه الأعمال.

وفي إشارة إلى إبرام مذكرة التعاون بين هذا الاتحاد ومؤسسة فارابي للسينما، صرح كولوسوف انه وبناءً على هذه المذكرة فإن التعاون بين طهران وموسكو لن يقتصر فقط على عرض الأعمال السينمائية بل سيمتدد أيضا الى مجال الإنتاج المشترك للأفلام.

وتابع كولوسوف انه و بموجب هذه المذكرة وبالتفاعل مع مؤسسة فارابي للسينما سنواصل إقامة الفعاليات وأسابيع الأفلام بهدف زيادة تفاعل السينمائيين الإيرانيين والروس.

يذكر بأن مؤسسة فارابي للسينما واتحاد السينمائيين في روسيا الاتحادية قد وقعا مذكرة تعاون في مجال الإنتاج السينمائي وعقد فعاليات مشتركة يوم الثلاثاء 20 حزيران/يونيو 2023.

وأقيم حفل التوقيع في مكتب اتحاد السينمائيين في روسيا الاتحادية و بحضور سفير الجمهورية الإسلامية الايرانية لدى موسكو" كاظم جلالي" .

وتم توقيع هذه المذكرة من قبل رئيسة  اتحاد السينمائيين في روسيا الاتحادية "نيكيتا ميخالكوف" و الرئيس التنفيذي لمؤسسة فارابي للسينما "سيد مهدي جوادي ".

رمز الخبر 194633

سمات

تعليقك

You are replying to: .
6 + 2 =