الامن يسود الحدود المشتركة بين ايران و العراق

التقي قائد حرس الحدود في قصر شيرين (غرب) 'حجة الله كريمي' قائد المعابر الحدودية في السليمانية وبحث معه التطورات الامنية في الحدود المشتركة حيث اكد الجانبان ان الامن والاستقرار يحكمان الحدود.

وأكد كريمي خلال اللقاء ان الاجراءات التي اتخذها الجانبان الايراني والعراقي عند الحدود المشتركة اثمرت عن ارساء الامن والاستقرار فيها ولا توجد فيها خروقات امنية تذكر.
واضاف ان هناك اجتماعات دورية تعقد بين قادة الحدود في ايران والعراق بهدف دراسة الاوضاع العامة فيها وما يمكن تقديمه لضمان الامن والاستقرار هناك، معتبرا الاتفاقيات المبرمة بين الجانبين بانها وفرت الارضية الملائمة للتعاون المشترك بينهما.
من جانبة قال قائد حرس حدود السليمانية 'فخرالدين عبدالله محمد سعيد' ان حدودنا المحاذية لايران هي الاكثر امنا واستقرارا مبينا ان التعاون مع الجانب الايراني مستمر بهذا الشأن.
رمز الخبر 189282

تعليقك

You are replying to: .
6 + 6 =