تصفير صادرات النفط والاخلال بسعر الصرف مجرد أوهام

أعتبر محافظ البنك المركزي عبدالناصر همتي، أن السياسة الهادفة لتصفير صادرات النفط الايراني والاخلال بسعر الصرف مجرد أوهام.

وأورد محافظ المركزي في تدوينة على مواقع التواصل الاجتماعي 4 ملاحظات بعد الغاء الاعفاءات الاميركية لبعض مشتري النفط من ايران وهي: أوهام الاخلال بسعر الصرف والذي يتم التحدث عنه مرارا، حيث يتم احباط تلك المحاولات عبر اشراف وادارة البنك المركزي.

أما الثانية فاوضح همتي بان تصفير صادرات النفط لايتجاوز كونه وهما، ولكن يتعين تعويض اي نقص من الصادرات النفطية وما يعادلها من العوائد بالريال، عبر الترشيد الفوري وتقليل المصاريف او عبر العوائد الاخرى وآليات الدعم.

وأشار الى الملاحظة الثالثة والتي دعا عبرها الى تحفيز الصادرات غيرالنفطية بشكل أكبر، مؤكدا أن البنك المركزي سيصوغ سياسات تتعلق بالنقد الاجنبي لتحفيز المصدرين وارجاع العملة للعجلة الاقتصادية.

واخيرا أكد همتي أن العالم الحالي، مصيري ويتعين صياغة وتنفيذ سياسات اقتصادية وآلية ادارة البلاد على نحو يتناسب مع الحرب الاقتصادية المشنة وتخفيف العبء عن المواطنين.

رمز الخبر 189397

تعليقك

You are replying to: .
3 + 3 =