مساعد رئيس الجمهورية : ايران في غنى عن استيراد اجهزة الحدّ من انتشار كورونا

قال مساعد رئيس الجمهورية للشؤون العلمية والتقنية "سورنا ستاري" : ان ايران وفي اطار مكافحة فيروس كورونا المستجد ليست بحاجة الى استيراد الاجهزة ذات الصلة لكونها قادرة على تلبية كافة احتياجاتها عبر الانتاج الوطني.

جاء ذلك خلال مراسم تدشين المنظومة الذكّية للكشف عن الالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس كورنا (كوفيد 19) بحضور مسؤولين لدى اللجنة الوطنية لمكافحة الفيروس.

وقدم ستاري في هذه المراسم تقريرا حول نشاطات الشركات المعرفية الايراني التي وصفها بالرائدة في ساحات التصدي لهذا الوباء؛ مبينا ان الانجازات المحققة في مجال التكنولوجيا الحيوية نتيجة جهود هذه الشركات.

واضاف، ان هناك شركتان قامة على المعرفة في ايران التي حازت على تصريح انتاج اجهزة الكشف عن الاصابة بفيروس كورونا والتي ستدخل خط الانتاج الواسع بنهائة الشهر الحالي.

وتابع ستاري، ان هناك شركات معرفية اخرى تعمل على صناعة هذه الاجهزة، لنستطيع اليوم القول بان ايران بلغت مرحلة الاكتفاء الذاتي في مجال انتاج جهاز الكشف عن مرض كورونا ولاحاجة الى استيرادها من الخارج.

الى ذلك نوّه مساعد رئيس الجمهورية للشؤون العلمية والتقنية، بإنتاج اجهزة التنفس الاصطناعي بواسطة اثنتين من الشركات المعرفية الايرانية لسدّ حاجة المستشفيات الى اجهزة العناية الفائقة المستخدمة لعلاج المصابين بفيروس كورونا داخل البلاد.  

واعرب ستاري عن ارتياحه من ان الاجهزة العلاجية والوقائية والصحية ذات الصلة باتت متوفرة لجميع المصابين دول مواجهة اي مشكلة في ارجاء البلاد؛ مشيدا في هذا السياق بالجهود الدؤوبة للشركات المعرفية الايرانية.

رمز الخبر 190863

تعليقك

You are replying to: .
2 + 2 =