مساعد الخارجية: ايران تعتمد في سياستها الخارجية التوازن والدبلوماسية النشطة والتفاعل الذكي

اكد مساعد وزير الخارجية الايرانية لشؤون الدبلوماسية الاقتصادية بان الحكومة تعتمد في سياستها الخارجية التوازن والدبلوماسية النشطة والتفاعل الذكي، وتعمل على توسيع علاقاتها الاقتصادية وتنويع علاقاتها الدولية مع الدول ذات الرؤية المشتركة معها.

واعلن مهدي صفري ، مساعد وزير الخارجية الايراني لشؤون لدبلوماسية الاقتصادية في تصريح له الاحد عن عقد الاجتماع الأول للجنة الاقتصادية المشتركة مع بوليفيا في سياق تنمية وتوسيع التعاون الاقتصادي مع دول أمريكا اللاتينية.

وقال في تصريحاته بخصوص التعاون مع بوليفيا: إن السياسة الخارجية للحكومة الحالية تقوم على عقيدة السياسة الخارجية المتوازنة والدبلوماسية النشطة والتفاعل الذكي ، وفي إطار هذه العقيدة تنظر الحكومة إلى توسيع علاقاتها الاقتصادية وتنويع علاقاتها الدولية مع دول العالم ذات الرؤية المشتركة معها.

وأضاف صفري انه تم عقد أول اجتماع للجنة المشتركة للتعاون الاقتصادي مع بوليفيا ، باستضافة وزارة الاقتصاد ، من أجل وضع خارطة طريق لتعاون المؤسسات التنفيذية في البلدين خلال العام المقبل.

وأوضح أنه في هذا الاطار، تم الاتفاق على مجموعة من القضايا المختلفة بما في ذلك التعاون المتعلق بالتجارة والجمارك والتأشيرات والمجالات العلمية والتعليمية والتقنية والهندسية وتعاون الشركات الصناعية وتصنيع السيارات والجرارات والطاقة والتكنولوجيا والنقل وتم توقيع الوثيقة النهائية بين الجهات المختصة.

وأكد صفري ، أنه تم عقد 15 اجتماعا للجنة الاقتصادية المشتركة مع دول مختلفة خلال العام الماضي ، وقال: أن عقد اجتماعات اللجان المشتركة مع الدول يعد من أولويات الحكومة وسيستمر بشكل جيد حتى نهاية العام.

رمز الخبر 193039

سمات

تعليقك

You are replying to: .
3 + 8 =