إيران وباكستان توقعان اتفاقية في مجال التجارة الحدودية

وقعت إيران وباكستان اتفاقية في اللجنة العاشرة للتجارة الحدودية المشتركة في مدينة كويته بالتركيز على تعزيز التعاون الحدودي وزيادة ساعات عمل الجمارك. وسيستمر هذا الاجتماع لمدة يومين.

وأفاد مراسل إرنا اليوم الأحد، أنه بالتزامن مع انتهاء الاجتماع العاشر للجنة التجارة الحدودية المشتركة بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وباكستان تم التوقيع على اتفاقية الحدود في كويته بحضور أعضاء وفدي البلدين من بینهم القنصل الإيراني العام حسن درويش وند.

ووقع إيرج حسنبور المدير العام للصناعة والتعدين والتجارة في محافظة سيستان وبلوجستان الايرانية وعبدالقادر ميمن رئيس جمارك إقليم بلوشستان الباكستاني، بصفتهما رئيسي وفدي البلدين، اتفاقية اللجنة المشتركة العاشرة بشأن التجارة الحدودية.

وخلال المفاوضات المتعلقة بهذا الاجتماع ، ناقش ممثلو إيران وباكستان الوضع الحدودي ومنع الاتجار غير المشروع وتطوير التجارة المشروعة على الحدود والتعامل مع ظاهرة التهريب.

ومن بين القضايا التي ناقشها البلدان في الاجتماع تسوية العلاقات الحدودية، تسريع إنشاء الأسواق الحدودية، زيادة ساعات عمل مكاتب الجمارك وتسهيل إصدار التأشيرات للمشغلين الاقتصاديين ومنح التسهيلات لسائقي الشاحنات وتطوير وصلات النقل.

وافتتح الاجتماع العاشر للجنة التجارة الحدودية المشتركة بين إيران وباكستان اول امس الجمعة باستضافة مدينة كويته في اقليم بلوشستان الباكستاني.

وعُقد هذا الاجتماع بحضور 50 مسؤولاً من إيران وباكستان من بينهم مسؤولين محليين من محافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرق إيران وإقليم بلوشستان في باكستان المجاورتين.

رمز الخبر 193765

سمات

تعليقك

You are replying to: .
8 + 6 =