كنعاني ینصح المسؤولين في أميركا وبريطانيا وألمانيا أن يهتموا باوضاع العاملين لديهم

علق المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية ناصر كنعاني، على إضراب العاملين في مجال الرعاية الصحية في الولايات المتحدة وألمانيا وبريطانيا، موجها النصيحة للمسؤولين في هذه الدول ان يقلقوا على العاملين لديهم ويهتموا باوضاعهم.

 أنه علق المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية ناصر كنعاني، على إضراب العاملين في مجال الرعاية الصحية في الولايات المتحدة وألمانيا وبريطانيا، موجها النصيحة للمسؤولين في هذه الدول ان يقلقوا على العاملين لديهم ويهتموا باوضاعهم بدلا من الإدلاء بتصريحات تدخلية ومغرضة وابداء القلق الكاذب بشأن النساء والفتيات الايرانيات.

وشهدت خمس ولايات أميركية إضراباً للعاملين في مجال الصحة وإدارات الرعاية الصحية يوم الأربعاء، حيث أضرب 75 ألف عامل صحي في الولايات الخمس وهي كاليفورنيا وكولورادو وأوريجون وفيرجينيا وواشنطن العاصمة، احتجاجًا على عدم حصولهم على أجورهم.

وشارك في هذه الإضرابات الممرضون والمساعدون الصحيون وأخصائيو التصوير بالموجات فوق الصوتية، وفنيو الأشعة والجراحة والصيدلة وفنيو أقسام الطوارئ.

من ناحية أخرى، أغلق آلاف الأطباء الألمان مكاتبهم يوم الاثنين احتجاجا على السياسات الصحية وإجراءات التقشف التي تتبعها حكومة المستشار أولاف شولتز.

وبهذا الصدد، كتب ناصر كنعاني المتحدث باسم وزارة خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية، في رسالة باللغة الإنجليزية على شبكة التواصل الاجتماعي إكس اليوم الخميس، مخاطبا مسؤولي هذه الدول: بدلًا من التصريحات التدخلية والمغرضة والتعبير عن القلق الكاذب بشأن النساء والفتيات الإيرانيات: عليكم أن تشعروا بالقلق إزاء العاملين في مجال الرعاية الصحية والممرضين والممرضات والمرضى الأميركيين والألمان والبريطانيين وتحسين اوضاعهم المقلقة.

وشهدت بريطانيا أيضًا إضرابًا لسائقي 16 شركة للسكك الحديدية فيها يوم أمس.

وتشهد بريطانيا والعديد من الدول الأوروبية، بما في ذلك ألمانيا وفرنسا، أزمة اقتصادية ونفقات معيشية منذ عام 2022، الأمر الذي أدى إلى زيادة التضخم والاستياء في مختلف القطاعات في هذه الدول.

رمز الخبر 195172

سمات

تعليقك

You are replying to: .
9 + 8 =