إيران وروسيا تبحثان توسيع التعاون في مجال النفط والغاز

قال وزير النفط الايراني في إشارة إلى المفاوضات مع الشركات الروسية لتنفيذ العقود النفطية بين البلدين: سيتم إجراء مفاوضات لتحويل مذكرات التفاهم إلى عقود تم توقيعها سابقاً .

و وصل اليوم الأربعاء 11 أكتوبر "جواد أوجي" إلى موسكو للمشاركة في أسبوع الطاقة الروسي والمفاوضات الثنائية ومتعددة الأطراف مع الناشطين في مجال الطاقة.

و أشار إلى أن هذا الأسبوع يسمى أسبوع الطاقة الروسي وأضاف: لقد شاركت في هذا الحدث بدعوة من ألكسندر نوفاك رئيس وزراء روسيا.

وتابع: في هذا الحدث المهم، يتواجد معظم نشطاء صناعة النفط والغاز والشركات القوية في العالم.

وأشار وزير النفط إلى أن إيران وروسيا تتمتعان باحتياطيات غنية من المواد الهيدروكربونية و قال : إن البلدين يتمتعان بقدرات جيدة للتعاون في صناعة النفط والغاز.

وأضاف أوجي، قائلاً ، وقعنا اتفاقيات ومذكرات جيدة مع الشركات الروسية في مجال النفط و الغاز و أثمرت بعض هذه العقود وبدأ إنتاج النفط في بعض الحقول النفطية.

وأكد أنه سيتم خلال هذه الزيارة أيضاً إجراء مفاوضات لتحويل المذكرات إلى عقود تم توقيعها سابقاً مع شركات روسية .

وتابع وزير النفط: بما أنني رئيس اللجنة الاقتصادية المشتركة بين إيران وروسيا، فسيكون لدينا أيضًا اجتماع في مجال متابعة مفاوضات الوزارات والمنظمات الاقتصادية الأخرى بين البلدين ومن المقرر أن يعقد الاجتماع القادم للجنة الاقتصادية المشتركة بين إيران وروسيا في طهران في شهري نوفمبر- دیسمبر المقبل.

وأضاف أوجي: الهدف الرئيسي من هذه الزيارة هو متابعة المذكرات والعقود والمشاريع مع الشركات الروسية واستخدام طاقة أسبوع الطاقة الروسي لتعزيز خطط الاستثمار في صناعة النفط والغاز الإيرانية.

وقال: "وقعنا عقودا مواتية في مجال الطاقة مع دول الجوار، وسنواصل خلال هذه الرحلة المفاوضات بلقاءات ثنائية لتطوير التعاون واستخدام القدرات و الطاقات الموجودة".

رمز الخبر 195229

سمات

تعليقك

You are replying to: .
3 + 2 =