رئيسي: صمود غزة بوجه الاحتلال سيغير الوضع والظروف في العالم

قال رئيس الجمهورية ابراهيم رئيسي اليوم الاثنين ان صمود ومقاومة غزة اليوم، سيسفران عن تغير الوضع والظروف في العالم معربا عن امله في ان يحصل بفضل دماء شهداء غزة والمقاومة، تغير في النظام غير العادل الذي يسود العالم اليوم.

 أن رئيسي الذي كان يتحدث امام مدراء ومسؤولي الحكومة أضاف ان القضية الفلسطينية وغزة تشكل اليوم اهم قضية بالنسبة لايران والعالم الاسلامي قائلا ان المصيبة والالم الذي يعتصر قلوب جميع شعوب العالم، هو المعاناة الناجمة عن غياب العدالة والم غياب العمل والتطبيق والاجراء، والالم الناتج عن عدم الاكتراث بصرخات الرجال وآهات النساء والاطفال والمظلومين.

وفي جانب اخر من كلمته تطرق رئيس الجمهورية الى شعار العام الايراني الجديد (بدا في 20 الجاري) مؤكدا ان شعار العام وهو القفزة الانتاجية بمشاركة الشعب، مبني على الحاجة الملحة للبلاد موضحا ان الاقتصاد يعد اليوم القضية المحورية ويجب النهوض بالانتاج.

واكد ان تطوير الانتاج يجب ان يحظى بدعم جميع القطاعات وان ذلك قابل للتحقق نظرا الى طاقات وقدرات البلاد والموارد الانسانية.

ودعا الى تسهيل العمل بالنسبة للقطاع الخاص والشعب لان الجماهير جاهزة للعمل وبذل الجهد وعلى الحكومة ان تدعم القطاع الخاص.

وشدد الرئيس رئيسي على ضرورة مساهمة ومشاركة الشعب في الاقتصاد وتحقيق ذلك على ارض الواقع.

واكد ان السياسة الداخلية والسياسة الخارجية هما كجناحين يعملان لرفد القفزة الانتاجية، ويتعين على السياسة الداخلية والسياسة الخارجية ان تعملان لانجاح تطوير الانتاج وان جميع الاقسام في خارج البلاد يجب ان تكون في خدمة انجاح هذا الشعار.

رمز الخبر 196263

تعليقك

You are replying to: .
1 + 10 =