اميرعبد اللهيان يؤكد على ضرورة دعم المجتمع الدولي للمساعدة في إعادة إعمار سوريا

تناول وزير الخارجية "حسين امير عبداللهيان" في لقائه مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة للشؤون السورية "غير بيدرسون" ، آخر التطورات الإقليمية والدولية المتعلقة بسوريا وأكّد على ضرورة دعم المجتمع الدولي للمساعدة في إعادة إعمار سوريا.

وقد نوّه "حسين أميرعبد اللهيان" في هذا اللقاء الذي عقد اليوم الاثنين 15 أيار/مايو بجهود بيدرسون  في المساعدة على إرساء السلام والاستقرار في سوريا.

كما وتناول هذا اللقاء مناقشة آخر التطورات الإقليمية والدولية المتعلقة بسوريا لا سيما الاجتماعات الرباعية الأخيرة للجمهورية الإسلامية الإيرانية وروسيا وسوريا وتركيا، والاجتماع الأخير لوزراء خارجية الدول الأربع بشأن الحل السياسي للأزمة السورية.

وفي إشارة إلى الزيارة الناجحة التي قام بها الرئيس الايراني "ابراهيم رئيسي "إلى سوريا ، لفت امیرعبد اللهيان إلى أن هذه الزيارة تدلّ على دخول سوريا في مرحلة أمنية مستقرة، وأكد على ضرورة الحصول على دعم المجتمع الدولي للمساعدة في إعادة البناء وتهيئة الظروف المناسبة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم.

وبدوره أشاد المبعوث الخاص للأمم المتحدة للشؤون السورية "غير بيترسون "  بدور إيران في محاربة الإرهاب والمساهمة في إرساء الامن فی المنطقة وفی سوريا.

وبصفته ممثلاً للأمين العام للأمم المتحدة في الشؤون السورية أوضح نشاطه المتعلق بالوضع السوري في مختلف المجالات.

رمز الخبر 194401

سمات

تعليقك

You are replying to: .
3 + 0 =