إيران تدین مجزرة لمقاتلات التحالف السعودي في حجة اليمنية

ادان المتحدث باسم الخارجية بهرام قاسمي هجوم المقاتلات السعودیة علی المواطنین الیمنیین في طلان بمحافظة حجة والذي أدی إلی مقتل 20 شخصا علی الأقل منهم النساء والأطفال معتبرا إیاه "همجیا".

وأعرب قاسمي عن أسفه تجاه التزام المنظمات والأوساط الدولیة بالصمت حیال الجرائم الحربیة واللاانسانية للمعتدین علی الیمن قائلا ان النساء والأطفال الأعزل الیمنیین الذین بعد سنوات من تحمل المجاعة وتداعیات الکارثة الإنسانية في هذا البلد ، یکونون في كل يوم ، وبأشد الطرق وحشية ضحايا الأسلحة التي تبرع بها بعض البلدان الغربية وتبيعها للغزاة ولا تُسمع أصوات اضطهادهم طالما یعیشون حیا.

ولکنهم بموتهم المضطهد ، یوقعون علی وثيقة مخزية لمدعي حقوق الإنسان الکاذبین إلى الأبد. الذين ليسوا صامتين فقط عن القتل اليومي للنساء والأطفال في اليمن ، ولكنهم أيضا یشترکون في الجرائم عن طريق بيع الأسلحة للمعتدین.

ارتفع عدد ضحايا مجزرة حجة أمس الأحد إلى 41 بين شهيد وجريح، واستشهاد 13 طفلاً و9 نساء علی الأقل بغارات للتحالف السعودي استهدفت 5 منازل في منطقة طلان بمديرية كشر في محافظة حجة غرب اليمن حسب المیادین.

رمز الخبر 189261

تعليقك

You are replying to: .
9 + 5 =