السفير الايراني لدى النمسا: الإدمان على العقوبات وازدراء القوانين الدولية يفقد صواب من فرضها

تعليقا على العقوبات الجديدة المفروضة على ايران، اعتبر سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية لدى النمسا "عباس باقر بور "بأن الإدمان على العقوبات وازدراء القوانين الدولية يجعل من فرضها عرضة للإصابة بالخرف وتفقده صوابه.

وفي منشور على صفحته الشخصية عبر الفضاء الافتراضي ،كتب سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية لدى  النمسا "عباس باقر بور "بأن الإدمان على العقوبات وازدراء القوانين الدولية يجعل من فرضها عرضة للإصابة بالخرف وتفقده صوابه، وبالتالي يضعف القدرة  لديه على اتخاذ قرارات حكيمة مبنية على المصلحة الحقيقية، ناهيك عن أن العقوبات لم تحقق أهدافها الأساسية بعد!

وحذر باقر بور الدول الغربية من أنه لا ينبغي للغرب أن يقع في حسابات خاطئة.

رمز الخبر 196406

تعليقك

You are replying to: .
2 + 5 =