قائد الثورة: ترامب لا يستحق تبادل الرسائل ولا الرد عليه

اكد قائد الثورة الاسلامية اية الله السيد علي خامنئي لدى استقباله اليوم الخميس رئيس الوزراء الياباني شينزو ابي والوفد المرافق له ، أكد ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لا تثق ابدا بامريكا ولن تكرر التجربة المريرة المتمثلة بالمفاوضات السابقة مع هذا البلد في اطار الاتفاق النووي لانه لا يوجد هناك شعب حر وعاقل يرضخ للتفاوض تحت الضغوط .

وفي مستهل هذا اللقاء خاطب رئيس الوزراء الياباني قائد الثورة الاسلامية قائلا : أنا أنوي ايصال رسالة الرئيس الامريكي الى جنابكم .

ورد قائد الثورة الاسلامية رئيس الوزراء الياباني قائلا : نحن ليس لدينا أي شك في حسن نوايا وجدية جنابكم ، ولكن فيما يخص ما تنقلونه عن الرئيس الامريكي فانا لا ارى بأن ترامب شخص يستحق تبادل الرسائل معه وليس لدي اي جواب له ولن يكون في المستقبل .

واضاف قائد الثورة الاسلامية : لدي بعض الكلام الذي أنوي طرحه ، في اطار الحوار مع رئيس الوزراء الياباني ، لاننا نعتبر اليابان بلدا صديقا ، رغم أنا هناك بعض العتاب .

واشار اية الله خامنئي الى تصريحات رئيس الوزراء الياباني فيما يخص تصريحات ترامب القاضية بان " امريكا لا تنوي تغيير النظام في ايران" مؤكدا بالقول : مشكلتنا مع الامريكيين لا تتعلق بمسألة تغيير النظام ، لانهم حتى لو كانوا ينوون القيام بهذا الامر ، فانهم يعجزون عنه ، كما ان رؤساء امريكا السابقين وعلى مدى اربعة عقود بذلوا جهودا حثيثة للنيل من الجمهورية الاسلامية الايرانية ولكنهم فشلوا .

ونوه قائد الثورة الاسلامية ايضا الى تصريحات الضيف الياباني بشان طلب امريكا التفاوض مع ايران حول الموضوع النووي وقال : الجمهورية الاسلامية الايرانية وعلى مدى خمس او ست سنوات خاضت مفاوضات بشان الموضوع النووي مع امريكا والاوروبيين في اطار مجموعة 5+1 واثمرت هذه المفاوضات عن نتيجة ، لكن الامريكيين خرقوا الاتفاق ونكثوا بالاتفاق المبرم ، لذلك اي شخص عاقل سيكون مستعدا للتفاوض مع بلد ينكث بجميع المواثيق ؟ .

وفي جانب اخر من تصريحاته اشار القائد الى تصريحات رئيس الوزراء الياباني فيما يخص نية امريكا الحيلولة دون امتلاك ايران للسلاح النووي واضاف : نحن نعارض السلاح النووي وافتينا بحرمة انتاج السلاح النووي ، ولكن اعلموا باننا لو كانت لدينا نية لحيازة السلاح النووي ، فان امريكا لا يمكنها ان تحول دون ذلك وعدم سماحها لا يشكل عائقا امام هذا الامر .

وشدد آية الله خامنئي على ان تخزين السلاح النووي امر يتعارض مع العقل منوها بالقول : امريكا ليست جديرة بالحديث عن البلدان التي يحق لها امتلاك السلاح النووي وما لا يحق لها ، لان امريكا لديها الاف الرؤوس النووية في مخازنها .

واشار الى ماقاله رئيس الوزراء الياباني عن ان امريكا مستعدة لمفاوضات صادقة مع ايران مخاطبا الضيف الياباني بالقول : نحن لن نصدق هذا الكلام ابدا لانه لا يمكن التصديق بصدور دعوة لاجراء مفاوضات صادقة من جانب شخص مثل ترامب .

ولفت قائد الثورة الاسلامية الى ان الصدق سلعة يندر وجودها بين المسؤولين الامريكيين .

وخاطب اية الله خامنئي رئيس الوزراء الياباني ايضا قائلا : الرئيس الامريكي وقبل عدة ايام التقى بكم واجرى معكم محادثات فيما يخص ايران ، ولكن بعد عودته من اليابان مباشرة اعلن عن فرض حظر على قطاع البتروكيمياويات الايرانية ، هل هذه رسالة صدق؟ هل هذه تشير الى انه ينوي التفاوض بصدق ؟ .

واستطرد القول : نحن لن نكرر ابدا تجربة المفاوضات الاخيرة التي اجريناها مع امريكا خلال السنوات الاخيرة.

واشار قائد الثورة الاسلامية الى سير عملية التفاوض مع امريكا في اطار الاتفاق النووي وقال : اول شخص خرق الاتفاق النووي مباشرة بعد ابرامه كان شخص اوباما ، ذلك الشخص الذي طلب التفاوض مع ايران وارسال الوسطاء لهذا الامر .

واضاف اية الله خامنئي : هذه تجربتنا وجناب السيد ابي يجب ان يعلم باننا لن نكرر هذه التجربة ابدا .

وفيما يخص تنويه رئيس الوزراء الياباني بشان تصريحات ترامب القاضية بان " التفاوض مع امريكا سيؤدي لتقدم وتطور ايران" اكد قائد الثورة الاسلامية قائلا : بفضل الله تعالى ، سنحقق التقدم بلا تفاوض مع امريكا رغم الحظر .

ورحب قائد الثورة الاسلامية باقتراح رئيس الوزراء الياباني حول تنمية العلاقات مع الجمهورية الاسلامية الايرانية منوها بالقول : اليابان دولة مهمة في اسيا وان كانت ترغب بتنمية العلاقات مع ايران فيجب ان تبدي ارادة حازمة في هذا المجال ، كما ابدت بعض الدول المهمة هذه الارادة .

واشار اية الله خامنئي الى العداء الامريكي الممتد منذ اربعة عقود ضد الشعب الايراني واستمرار هذا العداء واضاف : نحن نؤمن بان مشاكلنا لا تحل عبر التفاوض مع امريكا ولا يوجد اي شعب حر يقبل بالتفاوض تحت الضغط .

والمح قائد الثورة الاسلامية الى جانب من تصريحات رئيس الوزراء الياباني والقاضية بان الامريكيين ينوون فرض املاءاتهم على سائر الدول وقال : ان تصديقكم بهذا الكلام امر جيد ، ،اعلموا ايضا بان الامريكيين لايقفون عند حد على صعيد فرض ارائهم واملاءاتهم على الاخرين.

وفي هذا اللقاء الذي حضره رئيس الجمهورية حسن روحاني ايضا اشار شينزو ابي الى المفاوضات التي اجراها في طهران معربا عن امله بان تثمر هذه المفاوضات عن تنمية التعاون بين البلدين .

رمز الخبر 189691

تعليقك

You are replying to: .
7 + 4 =