واعظي: نرفض اي مفاوضات جدیدة حول الاتفاق النووي

قال رئیس مکتب رئاسة الجمهوریة فی ایران "محمود واعظی" أنه لن يكون هناك مفاوضات جديدة حول الاتفاق النووي، مشيرا الى ان المفاوضات جرت وانتهت في الماضي، مؤكدا بان الشرط الاهم لايران هو الوفاء بالالتزامات من قبل جميع الدول المعنية في اطار الاتفاق.

وصرح واعظي للصحفيين على هامش اجتماع مجلس الوزراء اليوم الأربعاء، في إشارة إلى تصريحات الرئيس روحاني بشأن نتائج الانتخابات الأمريكية قائلا: ليس فقط إيران ولكن العديد من دول العالم وحتى حلفاء الولايات المتحدة مثل الأوروبيين سعداء بمغادرة دونالد ترامب البيت الابيض..هذا الشخص كان رئيسًا للولايات المتحدة لمدة 4 سنوات لكنه لم يكن على دراية بالسياسة ولم يكن لديه الإطار والمبادئ الصحيحة.

واضاف: ان هذا الشخص تسبب بقراراته اللحظية في إلحاق الضرر ببلده، وتسبب بحدوث مشاكل في العلاقات الدولية والشرق الأوسط والضغوط الشديدة التي فرضها على الشعب الإيراني العظيم خلال السنوات الثلاث الماضية.

وتابع انه من الطبيعي ان نرحب بهزيمة ترامب لكن لا يوجد حديث في حكومة الرئيس روحاني عن التفاؤل بالإدارة الأمريكية القادمة.

وقال: في الحقيقة لا نتفاؤل باي حكومة امريكية قبل ان نرى افعالها على ارض الواقع لكن يبدو ان احد المرشحين اعلن في حملته الانتخابية بعض المواضيع وكان يبدو أدبياته ونبرته والسياسات التي اعلن عنها مختلفة عن سياسات ترامب.

واکد واعظي أنه لم يطلب منا احد ان نفاوض ولم يتصل بنا حتى اللحظة، قائلا: لن يكون هناك مفاوضات جديدة حول الاتفاق النووي.. المفاوضات جرت وانتهت في الماضي، والشرط الاهم لايران هو الوفاء بالالتزامات من قبل جميع الدول المعنية في اطار الاتفاق.

واضاف: لم تفِ الدول الاعضاء في الاتفاق النووي، وخاصة الولايات المتحدة ، بالتزاماتها ، وأهم شرط لنا هو الوفاء بالالتزامات من جانب الاعضاء سواء نحن او باقي الدول .

رمز الخبر 191610

تعليقك

You are replying to: .
6 + 5 =