النائب الاول للرئيس الايراني يعزي شعبي وحكومتي سوريا وتركيا بحادث الزلزال

اعرب النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية محمد مخبر، في رسالتين منفصلتين إلى رئيس الوزراء السوري ونائب الرئيس التركي، عن تعازيه بقتلى الزلزال الأخير في البلدين.

وعبّر مخبر عن تعاطفه العميق مع شعبي البلدين المسلمين، داعيا الباري تعالى بالمغفرة للقتلى ولذويهم جميل الصبر والسلوان وللجرحى الشفاء العاجل.

كما أعرب النائب الاول لرئيس الجمهورية في الرسالتين عن استعداد الحكومة والوكالات الإغاثية والشعب الإيراني لأي نوع من التعاون، آملا في عودة المتضررين من الحادث في هذين البلدين إلى ظروفهم المعيشية الطبيعية في أسرع وقت ممكن.

يذكر ان زلزالا بقوة 7.8 درجة على مقياس ريختر ضرب فجر الإثنين جنوب تركيا وشمال سوريا مخلفا خسائر كبيرة في الأرواح والممتلكات في البلدين.

وادى الزلزال لغاية الان الى مصرع اكثر من 1500 شخص واصابة نحو 10 آلاف آخرين في تركيا ومصرع نحو الف شخص واصابة نحو 2500 آخرين في سوريا.

وتقوم فرق الاغاثة والانقاذ بعمليات انتشال الجثث والبحث عن ناجين محتملين محاصرين تحت الانقاض في المناطق التي ضربها الزلزال.  

رمز الخبر 193875

سمات

تعليقك

You are replying to: .
9 + 1 =