أمير عبداللهيان: اجتماع موسكو الرباعي كان خطوة إلى الأمام

قيّم وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية حسين امير عبداللهيان الاجتماع الرباعي في موسكو بانه كان ايجابيا وقال: انه في هذا الاجتماع اتخاذ خطوة الى الامام في سياق تقريب وجهات النظر بين سوريا وتركيا.

وقال أمير عبداللهيان في تصريح للصحفيين مساء الأربعاء قبل مغادرته موسكو إنه انتهز الفرصة لحضور الاجتماع الرباعي في موسكو ، وعقد اجتماعات منفصلة مع وزراء خارجية روسيا وسوريا وتركيا وناقش تطوير العلاقات الثنائية وخاصة السعي للتعاون ، كما تم بحث القضايا الاقتصادية والتجارية.

وتابع: في هذه الاجتماعات ، تمت متابعة تنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها في اجتماعات منفصلة لرئيس جمهورية إيران الإسلامية مع رئيسي روسيا الاتحادية وجمهورية تركيا.

وأشار وزير الخارجية إلى أنه تم إحراز تقدم كبير في العلاقات الإيرانية التركية وكذلك العلاقات بين طهران وموسكو خلال العام الماضي ، وأن حجم العلاقات التجارية الإيرانية مع هذين البلدين يظهر حالة متزايدة ومتفائلة.

وأشار أمير عبداللهيان إلى أن التطور في العلاقات الروسية جاء نتيجة جهود سفارات البلدين والاجهزة المعنية فيهما ، فقد أصبح القطاع الخاص نشيطًا للغاية وتم إنشاء منصات جيدة للقطاع الخاص في البلدين اللذين يمكنهما الاستفادة القصوى من هذه الفرصة ، موضحا بان الامر كذلك فيما يتعلق بالعلاقات مع تركيا ايضا.

وفي إشارة إلى الزيارة الأخيرة التي قام بها رئيس جمهورية إيران الإسلامية إلى سوريا ، قال وزير الخارجية: "في دمشق ، سنشهد تخطيطا ووضع السكة لنشاط واسع للقطاعين الخاصين الإيراني والسوري".

رمز الخبر 194381

سمات

تعليقك

You are replying to: .
7 + 7 =