متحدث الخارجية : الجيش الايراني اثبت هشاشة الحظر المفروض على البلاد

اكد المتحدث باسم وزارة الخارجية "ناصر كنعاني"، على ان مهمة المجموعة البحرية 86 التابعة للجيش الايراني، اثبتت مدى هشاشة الحظر المفروض على البلاد، قائلا : ان العمليات الناجحة المتمثلة في الابحار على مدار 360 درجة والتي انجزتها القوة البحرية التابعة للجيش، لم يسبق لها نظير في تاريخ ايران ولا شك عزّزت اكثر من اي وقت مضى، اقتدار الجمهورية الاسلامية الايرانية في الصعيد الدولي.

"كنعاني" ادلى بهذا التصريح، على هامش مراسم استقبال مجموعة القطع البحرية 86؛ مضيفا ان الاقتدار البحري يشكل العناصر الاساسية للقوة في كل دولة، وعليه فإن الدول التي تتمتع بهذا الاقتدار تستطيع ان تاخذ بزمام المبادرة في الصعيد الدولي وبما يشمل العديد من المجالات الستراتيجية الدولية.

ومضى الى القول : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية، تمكنت عبر الازدهار الذي حققته في تكنولوجيا البحار، ان تضيف صفحة ذهبية جديدة الى سجلها الحافل بالاقتدار.

واعتبر المتحدث باسم الخارجية الايرانية، ان الرحلة البحرية التي انجزتها المجموعة 86 لم تكن اعتيادية، وقد جسدت مدى الاقتدار الذي تتمتع بها القوة البحرية للجمهورية الاسلامية الايرانية، واثبتت بان الحظر الظالم واحادي الجانب الذي تفرضه امريكا على البلاد، قابل للكسر تماما.

ومضى الى القول : ان هذا الانجاز غرس الامل في قلوب الشعوب المستقلة بالعالم، واظهر للشعوب التواقة الى الاستقلال والتحرر من سيطرة القوى العالمية، انها تستطيع بفضل الارادة الوطنية من اجتياز السياسات القسرية لنظام الهيمنة.

وتابع كنعاني : ان هذه الرحلة قلّ نظيرها على الصعيد البحري، وهي مميزة ايضا لانها اثبتت بان الجمهورية الاسلامية الايرانية قادرة على مضاهاة تلك الدول القليلة جدا على مستوى العالم التي تمتلك امكانية القيام بمثل هذه العلميات الضخمة.

وختم متحدث الخارجية، الى القول : هناك مدمرة ايرانية الصنع بامتياز، التي شاركت في هذه العمليات وهو امر في غاية الاهمية.

رمز الخبر 194441

سمات

تعليقك

You are replying to: .
9 + 4 =