إسلامي: استمرار حيوية واقتدار الصناعة النووية من الخطط الثابتة لمنظمة الطاقة الذرية

اعتبر رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية محمد اسلامي إن تسريع تقدم وتأثير إنجازات الصناعة النووية في اقتصاد البلاد وحياة المواطنين، مع احتواء ضجيج الأجانب ومنع تقييد الصناعة النووية، من خطط منظمة الطاقة الذرية.

واضاف إسلامي في كلمته خلال لقاء العلماء والمختصين والخبراء والمسؤولين في الصناعة النووية للبلاد مع قائد الثورة الإسلامية ، والذي عقد صباح الأحد في حسينية الإمام الخميني (رض) ان : "استمرار حيوية واقتدار الصناعة النووية يعدان من خطط منظمة الطاقة الذرية".

وقال رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية: إن تسريع تقدم وتأثير إنجازات هذه الصناعة في اقتصاد البلاد وحياة المواطنين، مع احتواء ضجيج الأجانب ومنع تقييد الصناعة النووية ، تعد من أهم خطط منظمة الطاقة الذرية.

وأشار إسلامي إلى أن علماءنا يواصلون جهودهم الحثيثة للنهوض بالصناعة رغم تهديدات المناوئين.

يذكر ان قائد الثورة الاسلامية وبعد زيارة استغرقت ساعة ونصف الساعة لمعرض الإنجازات النووية في مجالات الزراعة والطب والصحة والصناعة والبيئة والمياه وإنشاء محطات الطاقة، استقبل صباح الاحد مجموعة من العلماء والخبراء والمسؤولين في الصناعة النووية بالبلاد.

رمز الخبر 194567

سمات

تعليقك

You are replying to: .
1 + 2 =