الطاقة الذرية الايرانية تنفي وجود كاميرات مراقبة مفعلة في موقع "نطنز" للتخصيب

نفت منظمة الطاقة الذرية الايرانية أن تكون هنالك كاميرات مراقبة مفعلة لتسجيل الأنشطة وفي سياق الاتفاق المبرم بين إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية في موقع "الشهيد أحمدي روشن" (نطنز) للتخصيب.

وقالت المنظمة في بيان اصدرته مساء الجمعة: في الأيام الأخيرة ، اعلن بهروز كمالوندي ، المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية ، في محادثة مع إحدى وكالات الأنباء ، عن اتفاق طوعي مع الوكالة لتفعيل واعادة تركيب 10 كاميرات في منشآت اصفهان.

وجاء في هذا البيان: بينما تحدث بهروز كمالوندي عن اتفاق إيران الطوعي مع الوكالة لتفعيل 10 كاميرات في منشآت أصفهان ؛ تحدث عدد من وكالات الأنباء عن تفعيل الكاميرات في "نطنز".

واضاف: كمالوندي تحدث عن تركيب كاميرات في أصفهان ، لكن في جزء واحد فقط من المقابلة ، تم ذكر "نطنز" سهوا بدلاً من منشآت "أصفهان" ، كما أفادت بعض وسائل الإعلام بالخطأ عن تركيب كاميرات في موقع نطنز.

وقالت: هذا على الرغم من حقيقة عدم وجود كاميرات مراقبة مفعلة لتسجيل الأنشطة وفي سياق الاتفاق المبرم بين إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية في موقع "الشهيد أحمدي روشن" (نطنز) للتخصيب.

رمز الخبر 194603

سمات

تعليقك

You are replying to: .
4 + 5 =