اللواء باقري: ليس لدينا أي مشاكل تتعلق بالحدود والأمن مع جمهورية أذربيجان

اكد رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري على مبدأ حسن الجوار وتنمية العلاقات مع الدول المجاورة وقال: لحسن الحظ ان علاقتنا مع اذربيجان تتطور وليس لدينا اي مشاكل في الحدود والقضايا الامنية.

واوضح اللواء باقري خلال زيارته للمناطق الحدودية في شمال غرب البلاد في منطقة جلفا ، اليوم الاربعاء، لقد قمنا اليوم بزيارة المناطق الحدودية بين إيران وجمهورية نخجوان ذات الحكم الذاتي التابعة لجمهورية اذربيجان واضاف: في الوقت الحالي ، تتمركز في هذه المناطق وحدات من حرس الحدود لقوى الامن الداخلي لجمهورية إيران الإسلامية ، وكذلك وحدات من جيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية لتأمين وحماية الحدود وتنفيذ مهامهم وفقاً للقوانين والتعليمات.

وقيم الوضع الأمني ​​في المناطق الحدودية في شمال غرب البلاد بأنه مناسب وأضاف: خلال هذه الزيارة ، قمنا بتقييم مستوى جاهزية رفاقنا في حرس الحدود لقوى الامن الداخلي والقوات البرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية ، والحمد لله يتمتعون بروح معنوية عالية جدا وقوة كافية ويقومون بحراسة وحماية الخطوط والمناطق الحدودية للبلاد بمهارة كاملة.

وشدد على مبدأ حسن الجوار وتطوير العلاقات مع دول الجوار ، وقال: لحسن الحظ ، تتطور علاقتنا مع جمهورية أذربيجان وليس لدينا أي مشاكل في قضايا الحدود والأمن، والحمد لله ، العلاقات الاقتصادية بين البلدين تتطور وتتعمق يوما بعد يوم ، وهذه الزيارة هي مجرد زيارة دورية تتم على حدود البلاد سنويا.

وقال رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة: إن زملاءنا في الجيش والقوات البرية المتواجدين في المنطقة يتمركزون بشكل طبيعي في هذه المنطقة لحماية حدود البلاد ويقومون بمهمتهم.

وردا على سؤال حول رد فعل الجمهورية الإسلامية على اي انتهاك وهجوم محتمل من الأعداء على هذه الحدود ، قال: بالطبع ردنا سيكون حازما وحاسما مثل عهد الدفاع المقدس (1980-1988).

وقال رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة: بالتأكيد ، في أي حدود وفي أي مكان ، إذا كان هناك اعتداء على حدود البلاد أو مصالح الجمهورية الإسلامية ، فإن القوات المسلحة سترد بقوة  وحزم على العدو في خطوة أولى وبعد ذلك في الخطوة التالية كل الشعب الإيراني سيقف بوجه العدو بكل قوته ويقضي على المعتدي، وبالطبع هذا الامر يدركه العالم كله ويعود له السبب في الامن الذي تحظى به البلاد.

رمز الخبر 194792

سمات

تعليقك

You are replying to: .
5 + 5 =