إسلامي: الصناعة النووية تتجه نحو إنتاج 20 ألف ميغاواط من الكهرباء

صرح رئيس منظمة الطاقة الذرية الایرانیة "محمد اسلامي " انه وفقا للخطة التي تم إقرارها والتي أكد عليها مؤخرا قائد الثورة الاسلامية یتم بذل جهود خاصة لزيادة إنتاج الكهرباء إلى سقف 20 ألف ميغاواط.

وافاد اسلامي اليوم الاربعاء ان أهم إنجازات المنظمة هو تمكنها من إنتاج "الكعكة الصفراء"، وهو مصطلح يشير إلى اليورانيوم الطبيعي في صورة مسحوق غير قابل للذوبان في الماء ويحتوي على نسبة 80 % من اليورانيت، من الفوسفات لإضافتها إلى المصادر المشعة وهي اليورانيوم.

واضاف انه تم الاستفادة من البحوث المتعلقة بالوقود لاستخدام مفاعلات صغيرة الحجم تستخدم مواد مشعة تسمى الثوليوم والصوديوم المصهور، مصرحا انه في السنوات الماضية تم التخطيط والتنفيذ لمحطة كهرباء واحدة فقط وهي محطة بوشهر للطاقة والتي تنتج باستمرار 1020 ميغاواط من الكهرباء في الساعة وضخت 59 مليون كيلوواط / ساعة من الكهرباء في الشبكة حتى الآن.

وأضاف إسلامي انه وفقا للخطة التي تم إقرارها والتي أكد عليها مؤخرا قائد الثورة الاسلامية  یتم بذل جهود خاصة لزيادة إنتاج الكهرباء إلى سقف 20 ألف ميغاواط مشيرا الى انه وبسبب الصعود والهبوط الذي حدث في مسار الصناعة النووية تأخر تحقيق هذا الأمر بشكل قليلا.

وقال رئيس هيئة الطاقة الذرية الايرانية "ان إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية لديهما تفاعل مستمر ومستقر وتستند علاقاتهما على تقرير مدير الوكالة للطاقة الذرية رافائيل غروسي لشهر اذار/مارس في اطار معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية ونظام الضمانات التابع للوكالة وبشكل يبعث على الثقة."

كما صرح اسلامي انه تم ارسال المستندات والوثائق للوكالة حول المكانين المتبقيين وإذا لم يتم قبولها  فسنقوم بتوضيح وتقديم المزيد من المستندات والوثائق.

رمز الخبر 194826

سمات

تعليقك

You are replying to: .
2 + 3 =