٠ Persons
١٩ ديسمبر ٢٠١٨ - ١٢:٥٢
 عراقجی: الحظر سیاسة فاشلة

اعتبر مساعد الخارجیة الایرانیة للشؤون السیاسیة عباس عراقجی، الحظر سیاسة فاشلة، مؤكدا بان لغة الاحترام یجب ان تحل بدلا عن لغة الحظر والتهدید.

وافاد الموقع الالكترونی لوزارة الخارجیة الایرانیة بان عراقجی التقي الثلاثاء خلال زیارته الحالیة الي فنلندا، نائب الخارجیة 'ماتی انتونن' ومساعدة الخارجیة للشؤون السیاسیة 'آنه سیبی راینن' ومساعد لجنة الخارجیة فی البرلمان الفنلندی رئیس مجموعة الصداقة البرلمانیة مع ایران 'برتی سالولاینن'.

وقال عراقجی فی تصریح له خلال الزیارة، ان الحظر سیاسة فاشلة؛ فایران عاشت مع الحظر اعواما طویلة وحتي انها حققت انجازات بارزة فی ظروف الحظر؛ یجب ان تحل لغة الاحترام بدلا عن لغة الحظر والتهدید.
وتم خلال هذه اللقاءات البحث وتبادل وجهات النظر حول احدث تطورات الاتفاق النووی والتعاون الثنائی وقضایا المنطقة.
واشار عراقجی الي اهمیة الاتفاق النووی فی مسار تطویر التعاون والتبادل مع الدول الاخري ومنها فنلندا وقال، ان مصیر الاتفاق النووی الذی یعد انجازا دبلوماسیا وامنیا كبیرا، یواجه تحدیا وخطرا حقیقیا اثر خروج الحكومة الامیركیة منه. ان الحكومة الامیركیة باجرائها هذا لا تضعف الاتفاق النووی فقط بل ایضا استقلال وسیادة الدول والجهود العالمیة الرامیة لعدم الانتشار النووی.
واشاد بالدعم السیاسی من جانب الاتحاد الاوروبی للاتفاق النووی واضاف، ان الدعم السیاسی من جانب الاتحاد الاوروبی قیّم لكنه غیر كاف؛ اذ یتوجب علي الدول الاوروبیة اتخاذ خطوات عملانیة لصون الاتفاق النووی.
ورحب عراقجی بالارادة السیاسیة للحكومة الفنلندیة لمواصلة وتنمیة التعاون الشامل مع ایران واضاف، انه یتوجب بذل المزید من الجهود فی سیاق الوصول الي آلیات وسبل الحل المناسبة لحضور وانشطة الشركات الفنلندیة خاصة الشركات المتوسطة والصغیرة فی ایران.
من جانبهم اكد المسؤولون الفنلندیون دعم بلادهم الكامل للاتفاق النووی كانجاز سیاسی ودبلوماسی وامنی كبیر ومتعدد الاطراف وقالوا بان الحكومة الفنلندیة عازمة علي تطویر التعاون مع ایران.
واضافوا، ان الشركات الفنلندیة بانتظار ایجاد ظروف مناسبة من جانب الاتحاد الاوروبی كما ان الحكومة الفنلندیة تسعي لتوفیر تسهیلات للشركات الصغیرة والمتوسطة.

رمز الخبر 188854

تعليقك

You are replying to: .
1 + 4 =