الكرملين ينفي الاتفاق مع واشنطن لاحتواء أنشطة إيران وحزب الله في سوريا

نفي الكرملين نفياً قاطعاً التقارير التي ادعت أن قرار واشنطن سحب قواتها من سوريا جاء نتيجة عقد اتفاقات مع موسكو لاحتواء أنشطة إيران وحزب الله علي الأراضي السورية.

وفي تعليقه علي هذه التقارير قال السكرتير الصحفي للرئيس الروسي ديمتري بيسكوف 'كلا، الأمور ليست كذلك'.

تعليق بيسكوف جاء رداً علي ما نشرته صحيفة 'إسرائيل هايوم' نقلاً عن مسؤولين أردنيين أنه بموجب اتفاقٍ بين موسكو وواشنطن، فإن القوات الروسية في سوريا تتخذ خطوات لاحتواء أنشطة كل من إيران وحزب الله تمهيداً لانسحاب القوات الأميركية من الأراضي السورية.
وحسب الصحيفة الإسرائيلية فإن الاتفاق تم التوصل إليه خلال 'مفاوضات دبلوماسية وراء الكواليس' بين روسيا وكل من 'إسرائيل' والأردن والولايات المتحدة والسعودية.
وكانت القناة العاشرة الإسرائيلية كشفت ما ادعت أنه 'النقاط التي تضمنتها صفقة روسية أميركية بشأن سوريا وايران'، موضحة أن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو رفضها.

رمز الخبر 188861

تعليقك

You are replying to: .
5 + 1 =