لتشدد باكستان مراقبة تدفق التهريب علي الحدود مع إيران

قال الأمين العام للجنة مكافحة المخدرات: نتوقع أن تتعاون باكستان مع حرس الحدود الإيرانية وذلك من خلال المزيد من مراقبة المناطق الحدودية مع إيران، للسيطرة علي تدفق التهريب .

والتقي إسكندر مومني اليوم السبت برئيس الوفد الباكستاني علي هامش الاجتماع الوزاري للاجتماع السنوي للجنة مكافحة المخدرات، مضيفا، بان المهربين، بالإضافة إلي محاولة تهريب المخدرات مباشرة إلي إيران من الحدود المشتركة، يعتبرون أراضي باكستان أيضا طريقا آمنا لتهريب المخدرات إلي إيران، وفي هذا الصدد نحن تحت الضغط.

وأكد علي ضرورة تعاون الدول الثلاث في شكل مبادرة ثلاثية للسيطرة علي الحدود المشتركة وإدارتها والتصدي لأخطار المخدرات.
وأضاف مؤمني، إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية مستعدة للتعاون الثنائي والاستخباراتي بهدف تحديد العصابات الدولية للتهريب وممتلكاتها، وتتمتع بقدرة عالية وخبرة جيدة بهدف كشف العصابات الدولية للتهريب .
وأشار الأمين العام للجنة مكافحة المخدرات، إلي العلاقات الأخوية والودية بين إيران وباكستان وقال إن البلدين يتعرضان للعواقب السلبية لإنتاج المخدرات والاتجار بها.
وصرح مؤمني إنه من أجل التغلب علي الآثار السلبية للمخدرات، نحتاج إلي النظر في تعاون أفغانستان في مكافحة المخدرات.
بدوره أكد رئيس الوفد الباكستاني علي توسيع التعاون الثنائي ونقل الخبرات في مجال مكافحة المخدرات.

رمز الخبر 189296

تعليقك

You are replying to: .
4 + 10 =