اللواء جعفری: الإجراء الأمریكی ضد حرس الثورة یرجع إلي إخفاقاته المتسلسلة فی المنطقة

شكر قائد قوات حرس الثورة الإسلامیة فی بیان، الشعب والمسؤولین لدعمهم لهذه المؤسسة الوطنیة وقال، ان الاجراء الأمریكی ضد حرس الثورة هو نتاج كراهیة الادارة الامریكیة واستیائها جراء سلسلة الإخفاقات التی لحقت بها فی المنطقة وتلقیها ضربات قاتلة من الشعب الإیرانی ومن هذه المؤسسة الوطنیة.

وأعرب اللواء محمد علی جعفری ، فی رسائل منفصلة، عن شكره للدعم الواسع والحازم من قبل الشعب والمسؤولین المدنیین والعسكریین وأساتذة الجامعات ومختلف الأحزاب والحركات السیاسیة لحرس الثورة الإسلامیة.

و قال إن التصرف الأحمق وغیر القانونی للرئیس الامریكی المغامر وأتباعه المتطرفین فی وضع 'قوات حرس الثورة الإسلامیة ' فی قائمة المنظمات الإرهابیة فی العالم هو نتاج غضبهم واستیائهم من الإخفاقات المتسلسلة لهذا النظام الجائر فی المنطقة وتلقی ضربات قاتلة من الشعب الإیرانی ومن هذه المؤسسة الشعبیة والثوریة والناجحة فی الحرب ضد الإرهاب.
واضاف اللواء جعفری: مما لا شك فیه، فان حرس الثورة الإسلامیة، وفی الوقت الذی یلفظ العدو الأنفاس الأخیرة لحقده وعدائه، یري ان هذا الفهم العمیق والدعم یمثلان ثروة عظیمة له، وهو واثق فی متابعة مهمته الخطیرة تحت درایة وقیادة قائد الثورة الإسلامیة، وخاصة فی مجال الحفاظ علي الأمن القومی وتعزیز القوة الدفاعیة والإقلیمیة، والرد بالمثل علي الأعداء، بما فی ذلك الادارة الامریكیة الراعیة للإرهاب.
وكان الرئیس الامیركی دونالد ترامب، قد اصدر بیانا فی 8 ابریل أعلن من خلاله إدراج اسم حرس الثورة علی قائمة 'المنظمات الارهابیة'.
وبالمقابل اصدر المجلس الاعلی للامن القومی الایرانی بیانا اعتبر فیه الحكومة الامیركیة راعیة للارهاب والقیادة المركزیة الامیركیة المسماة 'سنتكوم' والقوات التابعة لها مجموعة ارهابیة.

رمز الخبر 189371

تعليقك

You are replying to: .
7 + 4 =