مسؤول برلماني ايراني: لن يتصل احد هاتفيا مع ترامب

اعرب رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي حشمت الله فلاحت بيشة عن اعتقاده بان اميركا لن تدخل في حرب تدرك بانها ستخرج خاسرة منها ضد ايران، مؤكدا بانه لا احد في ايران سيتصل هاتفيا مع الرئيس الامريكي دونالد ترامب.

وفي تصريح ادلى به للصحفيين اليوم الاحد في ختام اجتماع مجلس الشورى الاسلامي بحضور القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية اكد فلاحت بيشة بان ايران بلغت ذلك المستوى من الجهوزية الدفاعية بحيث لا تدخل فيها اميركا الحرب معها.

واضاف، انه من الممكن ان تضرب ايران في اطار سياستها الدفاعية الاهداف الاميركية على بعد 2000 كم وفيما لو ارادت قطع البحرية الاميركية المبادرة لضرب ايران فان اقصى مسافة بينها وبين ايران ستكون 500 كم لذا فانهم يدركون تماما بانهم سيورطون انفسهم في حرب خاسرة.

واعتبر ان اميركا لجأت بدلا من الحرب العسكرية للحرب النفسية المترافقة مع اجراءات الحظر والضغوط الاقتصادية.

واكد بانه لا احد من المسؤولين الايرانيين سيتصل مع ترامب هاتفيا في اي وقت من الاوقات واضاف، سيضطر الاميركيون لطرح موضوع التفاوض مع ايران بصورة اكثر جدية، ومن المؤكد انهم يعلمون بان قضية ايران مختلفة عن اي دولة اخرى مثل كوريا الشمالية.

واعتبر ان الاميركيين قد كشفوا عن جميع اوراقهم الا ان الايرانيين مازالت لديهم الكثير من الاوراق التي لم يكشفوا عنها لغاية الان بحيث ان قسما من اجراءات الحظر الاخيرة مكررة مرارا وهي تطرح لفرض الضغوط على ايران فحسب.

وصرح فلاحت بيشة بان الجمهورية الاسلامية الايرانية لا تعتزم تصعيد وتوسيع نطاق الازمة ونعتقد بان موقف الاميركيين سيضعف مستقبلا.

واكد بان ايران لم تدخل اي مفاوضات على اساس قاعدة "رابح – خاسر" واضاف، ان الاميركيين باجراءاتهم التمهيدية التي اتخذوها اثبتوا ان سياستهم الراهنة ليست التفاوض وحتى لو توفرت الظروف للتفاوض فانه ينبغي عليهم التراجع عن قسم من سياساتهم.

وقال المسؤول البرلماني، ان اللواء سلامي اكد خلال الاجتماع المغلق لمجلس الشورى بان ايران تمتلك الاستعداد اللازم للحرب الى المستوى الذي تخرج منه منتصرة، لذا فان التحليلات الاستراتيجية وطبيعة سلوك الاميركيين والقضايا الميدانية تشير كلها الى انه سوف لن تقع الحرب وانهم لا يسعون لها.

رمز الخبر 189499

تعليقك

You are replying to: .
3 + 4 =