ظريف يثمن مواقف العراق الرامية لتهدئة أوضاع المنطقة وتجنب التصعيد

بحث وزير الخارجيَّة العراقي محمد علي الحكيم مع نظيره الإيرانيّ محمد جواد ظريف تطورات المنطقة وتجنبها من الصراع.

وأعرب الحكيم عن رغبته في العمل على دعم، وتعزيز العلاقات بين بغداد وطهران بما يعكس خُصُوصيَّـتها، وستراتيجيتها، مُؤكّداً حرصه على تعزيز التعاون الثنائيِّ في مُختلِف المجالات بالمرحلة المقبلة لتحقيق المصالح المشتركة للبلدين في ضوء نتائج الزيارة التي قام بها الرئيس الإيراني حسن روحاني، وتفعيل ما تم الاتفاق عليه من مذكرات تفاهم مع الحكومة العراقية.

وتبادل الجانبان الرؤى، والأفكار حول القضايا الإقليميَّة والدولـيَّة محلّ الاهتمام المُشترَك، كما تباحثا في تطوُّرات الأوضاع بالمنطقة، والتحدِّيات التي تواجهها، وضرورة دعم السلام، والاستقرار من خلال تضافر جميع الجُهُود.
من جهته أكد محمد جواد ظريف حرص بلاده على تعميق أواصر العلاقات بين البلدين، معرباً عن شكره لمواقف العراق الرامية باتجاه الدفع بخيار التهدئة، وتجنب التصعيد بالمنطقة.

رمز الخبر 189570

تعليقك

You are replying to: .
3 + 10 =