ماذا فعلت قسد لصد الهجوم التركي بعد اطلاقها النفير العام؟

افاد مراسل العالم، بان قوات سوريا الديمقراطية "قسد" اضرمت النيران في بعض آبار النفط ريف الحسكة الشمالي الغربي لحجب الرؤية عن الطيران التركي الذي بدء عمليته بقصف الحدود السورية التركية.

واضاف مراسلنا، ان قسد اغلقت كافة الطرق المؤدية الى مدينة رأس العين للضغط على تركيا لايقاف القصف.

من جانبها، أعلنت "قسد" حالة “النفير العام” مطالبة بالاحتشاد على الحدود مع تركيا.

في غضون ذلك، قال رئيس المفوضية الأوروبية يونكر إنه دعا تركيا لضبط النفس ووقف العملية العسكرية في سوريا.

من جانبه افاد موقع سبوتنيك عن وقوع إصابات بين المدنيين وفي صفوف مسلحي "قسد" جراء القصف المدفعي والجوي المستمر على مدينة رأس العين ومحيطها، حيث شن الطيران الحربي التركي 3 غارات على المدينة.

وأشار إلى أن هنا تعزيزات عسكرية كبيرة لمسلحي "قسد" تصل إلى منطقة حمام التركمان في ريف الرقة الشمالي.

وأردف أن هناك خسائر بشرية في صفوف "قسد" إثر غارة استهدفت مقرا لهم في بلدة هوشان غرب مدينة عين عيسى في ريف الرقة الشمالي.

وتابع أن "مسلحي قسد يقومون بإشعال الإطارات المطاطية وبعض المشتقات النفطية للتغطية بالدخان وحجب الرؤية عن الطيران الحربي التركي في رأس العين".

رمز الخبر 190283

تعليقك

You are replying to: .
2 + 16 =