موسوي: إيران لن تنسى من ساندها في الأوقات الصعبة

قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي، إن إيران لن تنسى أبداً الاصدقاء الذين وقفوا الى جانبها في الأوقات الصعبة.

و في حديث مع مراسل إرنا اضاف موسوي: إن إيران وروسيا لديهما علاقات تاريخية وخاصة، وعلى الرغم من التحديات التي  شهدتها العلاقات الثنائية خلال فترات مختلفة، خاصة في العقدين الأخيرين وبعد انتصار الثورة الإسلامية، خاصة في السنوات الأخيرة، الا اننا نشهد علاقات خاصة مع روسيا.

وصرح موسوي بان هذه العلاقات لها من يكن لها العداء ويحاول الاخلال بها، لكن كدولتين متجاورتين وقوتين في المنطقة، لابد أن نكون معا.

وأشار المتحدث باسم الخارجية: في السنوات الأخيرة، قرر قادة البلدين متابعة هذه العلاقات التاريخية بشكل خاص لتشمل جميع جوانب التعاون الثنائي والإقليمي والدولي.

وقال : أن إيران وروسيا لديهما تعاون وتناغم جيدان في المحافل الدولية، وفي الملف السوري، الجمهورية الإسلامية الإيرانية والاتحاد الروسي يعملان على انهاء التوترات وأعادة الاستقرار والأمن الى سوريا، وسوف يعم هذا الاستقرار إلى المنطقة بأسرها.

وصرح المتحدث باسم الخارجية : فيما يتعلق بالقضايا الثنائية، كانت روسيا إلى جانب الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وعلى الرغم من العقوبات والضغوط التي تفرضها الولايات المتحدة والغرب، وعلى الرغم من الإرهاب الاقتصادي المفروض على إيران، فإن الأصدقاء الروس دعموا  إيران قدر الإمكان.

وأضاف موسوي، أنه ولهذا السبب فان إيران تحسب لروسيا والصين حسابا اخرا بعيدا عن الدول الأخرى الموقعة على الاتفاق النووي، بما فيها بريطانيا وألمانيا.

وقال موسوي: أن إيران لن تنسى الاصدقاء الذين وقفوا الى جانبها في الأوقات الصعبة وأن هذه العلاقات في السياق الصحيح وآمل أن تعود بالفائدة على الشعبين الإيراني والروسي.

رمز الخبر 190438

تعليقك

You are replying to: .
4 + 0 =