الرئيس روحاني: ارادة ايران مبنية على عدم تصعيد التوتر في المنطقة

أكد الرئيس الايراني حسن روحاني الاميركان يدركون انهم لو ارتكبوا اي اعتداء آخر ضد ايران سيواجهون ردا أشد منها، لافتا الى ان ارادة مبنية على عدم تصعيد التوتر في المنطقة.

ولدى تلقيه اتصالا هاتفيا من نظيره الجنوب افريقي، سيريل رامافوسا، قال الرئيس روحاني، ان ارادتنا مبنية على عدم تصعيد التوتر وتهديد الامن في المنطقة، ونأمل ان يتخلى الاميركان عن ممارساتهم الخاطئة، وبالطبع فإنهم يدركون بانه لو ارتكبوا اي اعتداء آخر ضد مصالحنا، فسيواجهون ردا أشد من قبلنا.

وبيّن روحاني ان جذور العديد من القضايا الخطيرة في منطقتنا ناجمة عن الحظر الاميركي غير القانوني، معربا عن امله بأن تتخذ الدول الصديقة مواقفها المناسبة بشأن هذا الاجراء غير القانوني، وان تدفع اميركا الى العودة الى القانون.

ورأى الرئيس الايراني ان من المهم للغاية ان تتخذ الدول موقفا من الاغتيال الغادر للشهيد الفريق قاسم سليماني، مؤكدا ان علينا ان نعلن للاميركان ونُفهمهم ان العالم لا يتقبل ان يرتكبوا اعمالا اجرامية.

وأوضح روحاني ان القائد سليماني قام خلال السنوات الاخيرة بشكل مستمر بمحاربة الارهاب وخاصة تنظيم داعش الارهابي، قائلا: ان هذه الجريمة (جريمة الاغتيال) وحدت شعبنا وجعلته اكثر انسجاما في مواجهة الدول المعتدية.

ووصف الرئيس الايراني جنوب افريقيا بأنها دولة صديقة وكانت دوما الى جانب ايران، مضيفا: ان شعبنا لديه رؤية ودية نحو شعب جنوب افريقيا وخاصة في فترة النضال ضد نظام التمييز العنصري، معربا عن امله بتعزيز التعاون بين البلدين في الاوساط الدولية والاممية وخاصة في إدانة ارهاب الدولة.

من جانبه، قدم رئيس جنوب افريقيا التعازي باستشهاد القائد سليماني الى الحكومة والشعب الايراني، من قبل حكومة وشعب جنوب افريقيا، ووصف اغتيال الشهيد سليماني بأنه عمل جبان، وقال: لقد صدمت باستماعي خبر استشهاد الفريق سليماني الذي كان محبوبا جدا بين الشعب، ونحن نستنكر هذا العمل بشدة.

ورأى رامافوسا ان من الضروري تعزيز العلاقات بين البلدين في جميع المجالات، داعيا الى تفعيل نشاط اللجنة الاقتصادية المشتركة اكثر مما مضى.

رمز الخبر 190538

تعليقك

You are replying to: .
8 + 6 =