سبل السلام في افغانستان تتحقق عن طريق الاجماع الأفغاني

قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي ، إن مما لاينكر هو أن حركة طالبان مجموعة أفغانية مؤثرة ولها دور مهم في هذا البلد.

وتعليقا على الاتفاق الاخير بين طالبان وامريكا ومستقبل الحوار بين ايران وهذه الحركة ، قال موسوي أن ما تؤكد عليه طهران هو ان جميع سبل السلام في افغانستان لابد ان تتحقق عن طريق الاجماع الافغاني وبمشاركة جميع الاطراف الافغانية وفي ظل رعاية الحكومة المركزية.

واضاف موسوي ان الحكومة الايرانية كانت لها اتصالات مع حركة طالبان وبعلم الحكومة الافغانية .

وتعليقا على تعاون وحوار طالبان مع امريكا والذي اسفر عن توقيع الاتفاق الاخير في الدوحة قال موسوي : ان ايران تدعم أي جهد يساهم في احلال الأمن والسلام بافغانستان، لكنها تشكك بنوايا الامريكيين ، فالوجود الامريكي في المنطقة هو وجود غير قانوني من الاساس ، وبالتالي ليس من حق امريكا التدخل بالشؤون الداخلية لدول المنطقة وما تقوم به هو تجاوز.

واشار المتحدث باسم الخارجية الايرانية الى أن ايران لاترى في الاجراء الامريكي الاخير احتراما لسيادة افغانستان ، بل كل ما يقوم به الامريكيون هو لخدمة مصالحهم اللامشروعة ، وبالتالي فاننا بانتظار اتفاق شامل مع كل افغانستان.

رمز الخبر 190738

تعليقك

You are replying to: .
1 + 5 =