الوكالة الدولية للطاقة الذرية تواصل مراقبة النشاطات النووية في ايران

 اكد سفير ومندوب ايران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا "كاظم غريب ابادي" ان الوكالة الدولية للطاقة الذرية تواصل عمليات المراقبة والتحقق من سلمية النشاطات النووية في ايران.

وفي تصريح للصحفيين اليوم الثلاثاء، تطرّق غريب ابادي الى التقرير الصادر مؤخرا عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشان موضوع التحقق من سلمية النشاطات النووية الذي ينص عليه الاتفاق النووي، قائلا : ان التقرير يؤكد من جديد على ان عمليات التفتيش والتحقق من السلمية النووية متواصلة منذ العام 2016 في ايران.

واضاف، انه بناء على هذا التقرير فقد بلغ مخزون اليورانيوم المخصب في ايران لغاية 19 شباط / فبراير من العام الحالی، 1020,9 كغ؛ كما يشير الى انها اعلنت عن تركيب اجهزة جديدة للطرد المركزي في منشأتها.

وتابع، ان تقرير الوكالة الذرية للطاقة الذرية يؤكد على ان ايران مستمرة في تنفيذها الطوعي والمؤقت للبروتوكول الاضافي وان عمليات التحقق من عدم حرف نشاطاتها النووية عن مسارها السلمي.

رمز الخبر 190751

تعليقك

You are replying to: .
5 + 3 =