رئيس الجمهورية: اطلاق القمر الصناعي "نور" الى الفضاء نجاح وطني قيم

هنأ الرئيس الايراني حسن روحاني بالانجاز الذي تحقق من قبل الخبراء الشباب في الحرس الثوري في اطلاق القمر الصناعي "نور-1" الى الفضاء، معتبرا هذا الانجاز نجاحا قيما ووطنيا.

وفي حواره مع القائد العام للحرس الثوري اللواء حسين سلامي، اليوم الجمعة، وصف الرئيس روحاني الاطلاق الناجح للقمر الصناعي "نور1" الى الفضاء نجاحا قيما ووطنيا، داعيا الى ابلاغ شكره وتقديره لجميع العاملين في مجال الجوفضاء وجميع الخبراء الفضائيين في الحرس الثوري.

واشاد رئيس الجمهورية بالمواكبة والتعاون المؤثر من جانب قوات حرس الثورة الاسلامية خاصة التعبويين في مكافحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19) في البلاد ومن ضمن ذلك تقديم الخدمات الصحية في اطار مشروع الفحص الطبي للكشف عن الاصابة بالفيروس ووضع الامكانيات الطبية والصحية تحت التصرف لمعالجة المصابين وقال، ان هنالك تضامنا ووحدة وتلاحما ممتازا في البلاد لمكافحة فيروس كورونا مما ساعد بصورة مؤثرة في هذا السياق الى جانب قدرات وفاعلية الكوادر الطبية والصحية.

واكد بان الوحدة والتلاحم بين جميع القوى في مواجهة كورونا ادى الى طمانة الشعب في هذه الظروف الصعبة وعلينا بذل الجهود للاستفادة من هذه الاجواء لتحقيق النجاح في سائر المجالات واضاف، ان الجهود الجماعية المنسقة ومن دون توتر بين جميع القوى الى جانب بعضها بعضا مؤشر الى قدرات وفاعلية الدولة في مواجهة فيروس تفشى في دول العالم.

واشار رئيس الجمهورية الى بعض التحركات الاجنبية في المنطقة وضرورة الحفظ على اليقظة امام هذه التحركات واضاف، ان القدرات والطاقات والجهوزية الدفاعية للقوات المسلحة في البلاد خاصة حرس الثورة الاسلامية في اطار الحفاظ على الامن والاستقرار ومكافحة الارهاب في المنطقة حظيت على الدوام بترحيب احرار العالم.

*القائد العام للحرس الثوري

من جانبه اشاد القائد العام للحرس الثوري في هذا الحوار باهتمام رئيس الجمهورية بنجاح الحرس الثوري في اطلاق القمر الصناعي "نور1" واعرب عن امله بان نشهد عبر استمرار هذا المسار المزيد من المنجزات والنجاحات في المجال الدفاعي.

وقدم اللواء سلامي عرضا لانشطة واجراءات الحرس الثوري في مجال مكافحة فيروس كورونا في البلاد والمواكبة مع سائر الاجهزة في هذا المسار وقال، ان الحرس الثوري ومنذ البداية عبأ جميع طاقاته لمواجهة فيروس كورونا في البلاد وسيبقى الى جانب الشعب وجميع القطاعات التي تقدم الخدمات للشعب حتى القضاء الكامل على هذا المرض.

واكد القائد العام للحرس الثوري باننا اليوم بحاجة الى الوحدة والتضامن في البلاد اكثر من اي وقت اخر وقال، ان الحرس الثوري على استعداد تام على الدوام لمواجهة اطماع الاعداء ومكافحة الارهاب وتوفير الاستقرار والامن المستديم في المنطقة.

رمز الخبر 190930

تعليقك

You are replying to: .
5 + 10 =