موسويان: الحظر الأمريكي ادى إلى تفاقم أزمة كورونا في إيران

اشار الباحث المتفوق في جامعة برينستون الامريكية والعضو السابق في فريق المفاوضات النووية الايراني "حسين موسويان" الى التهديد الناجم من انتشار فيروس كورونا عالميا وقال يجب على ترامب انهاء الحظر على ايران وايقاف سياسية الضغط القصوى ضدها لان الحظر ادى إلى تفاقم أزمة كورونا في إيران.

واضاف موسويان في مقال نشرته قناة الجزيرة  امس السبت : بينما تستمر جائحة كورونا في حصد ارواح الالاف من البشر  في العالم ، فان معاناة بعض الدول مثل الولايات المتحدة تفوق معاناة اي دولة أخرى  بسبب قصر نظر حكومتها  اذ ان ادارة ترامب تغمض عينها ازاء سوء التخطيط في ادارة أزمة كورونا وتحاول الايحاء بأن الحكومة الإيرانية هي السبب وراء وقوع ضحايا في إيران نتيجة كورونا ".

وطلب من العديد من القادة السياسيين والدبلوماسيين ومسؤولي الدفاع والخبراء والكثير من منظمات المجتمع المدني في جميع أنحاء العالم دعوة ترامب إلى رفع العقوبات المفروضة على إيران حتى تتمكن الحكومة الايرانية من مكافحة كورونا وحماية حياة مئات الآلاف من مواطنيها.
وبين ان ترامب يمكنه استخدام أزمة كورونا لاغتنام فرصة "الدبلوماسية الإنسانية" وتغيير الوضع من خلال اتخاذ أربع خطوات:

الخطوة الاولى : رفع الحظر المفروض على التحويلات المصرفية المتعلقة بالشؤون الانسانية وكذلك استلام جزء بسيط من اموال صادرات النفط يفتحان المجال امام الحكومة الإيرانية لتكون قادرة على تمويل الاحتياجات البشرية الفورية كالمستلزمات الطبية.

الخطوة الثانية : يمكنه تقديم المساعدة القانونية لمئات الآلاف من الإيرانيين الذين يعيشون في الولايات المتحدة كي يتمكنوا من إرسال المساعدات المالية والطبية لعائلاتهم في إيران ليتمكنوا من محاربة كورونا.

الخطوة الثالثة : التبادل الشامل للسجناء بين البلدين لازالة قلق مئات العوائل تجاه احبائهم في ظل تفشي ازمة كورونا .

الخطوة الرابعة : ان تكون الخطوة الأخيرة لترامب فتح الباب أمام العلاقات الشعبية بين إيران والولايات المتحدة وذلك على شكل حزمة "الدبلوماسية الإنسانية" كون هذه العلاقات تفسح المجال امام ترامب لتقديم الكثير من التسهيلات ومنها فيما يتعلق بمكافحة كورونا .

رمز الخبر 191009

تعليقك

You are replying to: .
3 + 0 =