الرئيس روحاني: مواجهة الشعب الايراني لفيروس كورونا باتت حديث الألسن

أعتبر الرئيس حسن روحاني أن جهود الشعب الايراني في مواجهة فيروس كورونا باتت اليوم حديث الألسن خاصة عند مقارنة إيران مع الدول التي لاتخضع للضغوط والحظر وليس لديها مشكلة اخرى سوى مواجهة كورونا.

وفي كلمته اليوم الاربعاء بجلسة مجلس الوزراء ، قال روحاني : أن ايران تواجه منذ أربعة اشهر الحظر وفيروس كورونا معا، وأن شعبنا الواعي تحمل خلال هذه الفترة ضغوطا اقتصادية كبيرة، لكن اذا قارنَا ايران مع الدول التي ليس لها مشكلة سوى مواجهة كورونا دون الخضوع لاي حظر أو ضغوط ، عند ذلك يكون صمود الشعب الايراني حديث الألسن .

واكد روحاني مجددا أن سلامة المواطنين وصحتهم هي القضية الأولى للحكومة وبالتالي فأن عودة النشاطات المختلفة الى طبيعتها تدريجيا خلال الشهرين الماضيين تتطلب المزيد من الحذر والتقيد بالتعليمات الصحية.

واشار روحاني الى أن امكانات وزارة الصحة اكثر بكثير من التبعات التي اوجدها فيروس كورونا ، موضحا أن الجهود المبذولة في البلاد لاتقتصر على الرعاية الصحية بل هناك أعمال تجري لايجاد علاج ولقاح للفيروس ، كما يجري تأمين احتياجات البلاد الصحية والعلاجية ، وكان للشركات المعرفية دور كبير في هذا المجال بحيث ان منتجاتها باتت تصدر الى الدول الاخرى.

وتابع قائلا : خلال اتصالي برؤساء بعض البلدان ، كان بعضهم يطلبون من ايران تصدير المعقمات الى بلدانهم ، وهذا ما نعمل عليه حاليا.

واكد روحاني انه ما لم يتم التوصل الى لقاح ناجح ومطمئن ضد فيروس كورونا، فليس أمامنا الا تغيير اسلوب حياتنا بما يتلائم مع التعليمات الصحية بهدف تقليل الاصابة بالفيروس .

رمز الخبر 191161

تعليقك

You are replying to: .
2 + 9 =