جهانغيري : الاقتصاد الايراني يقف على قدميه

قال النائب الأول لرئيس الجمهورية اسحاق جهانغيري : اذا كان الاقتصاد الايراني قد تضرر بسبب الحظر الا انه لم يشهد انهيارا بل صمد ووقف على قدميه ، موضحا ان الامريكيين أوجدوا بعض الخلل ، لكنهم لم يصلوا الى اهدافهم.

وفي مراسم تقديم الرئيس الجديد وتوديع الرئيس السابق لمؤسسة الشهداء التي اقيمت اليوم السبت، أكد جهانغيري : لقد مورست ضغوط كبيرة على الشعب الايراني وصارت حياة الناس صعبة لكن الحكومة تبذل الجهود لتخفيف هذه الأعباء عن كاهل المواطنين.

واعتبر جهانغيري، ان البلاد اليوم تعيش في ظروف خاصة وتمر بمرحلة لم يفوت فيها اعداء ايران والثورة الاسلامية أي فرصة للاضرار بالجمهورية الاسلامية.

وتابع قائلا : أن الاعداء التقليديين لايران مثل امريكا يتحينون الفرص لوضع العراقيل أمام الشعب الايراني ليمنعوه من مواصلة مسيرته التي رسمها.

واشار جهانغيري الى أن السعودية وضعت يدها بيد الكيان الصهيوني لحياكة المؤامرات ضد الجمهورية الاسلامية ، ومن ابرز مظاهر هذه المؤامرات هو اجراءات الحظر.

كما تطرق النائب الأول لرئيس الجمهورية الى المؤامرة الامريكية الاخيرة في الأمم المتحدة وقال : أن الحظر التسليحي على ايران ينبغي أن يرفع بعد عدة أشهر طبقا للاتفاق النووي ويصبح بامكان ايران ان تصدر وتستورد الاسلحة لكن الامريكان يحاولون منع الغاء الحظر التسليحي، واوعزوا الى السعوديين بتقديم تقارير للأمانة العامة للأمم المتحدة تمهد لتنفيذ المؤامرة الامريكية ضد ايران.

رمز الخبر 191168

تعليقك

You are replying to: .
9 + 7 =